BBC News Sport World Service Weather A-Z Index
تم آخر تحديث في الساعة 09:30 بتوقيت جرينتش الجمعة 18/07/2003

القس: المتوفى "سيذهب إلى الجحيم"

يزعم أن القس قال إن المتوفى "كان يعيش في الخطية"

تقاضي أسرة بنيو مكسيكو كنيسة كاثوليكية تتهم قسها بأنه قال خلال قداس الجنازة إن المتوفى سيذهب إلى الجحيم مباشرة.

وتقول أسرة بن مارتينيز، الذي توفى عن عمر ناهز الثمانين، إن القس سكوت مانسفيلد قال خلال الجنازة إن المتوفى كان "يعيش في الخطية"، وإنه كان "فاترا في الإيمان"، وإن "الرب يتقيأ من فمه أناسا مثل بن، إلى الجحيم مباشرة".

وقد حضر نحو مائتي شخص جنازة مارتينيز، والذي كان عضوا بالمجلس المحلي للبلدة، في كنيسة القديس باتريك في تشماما، شمال سانتافي، الشهر الماضي.

ويطالب تسعة من أفراد أسرة مارتينيز بتعويضات لمعاقبة الكنيسة للألم والمعاناة النفسية والبدنية التي لحقت بهم نتيجة كلمات القس.

ويقول أفراد الأسرة إن مارتينيز كان كاثوليكيا يواظب على العبادة طيلة حياته، غير أن المرض حال دون حضوره الكنيسة في عامه الأخير قبل الوفاة.

وقالت المحامية كاثلين كينتيش-لوسيرو، الموكلة عن الأسرة، "إن هؤلاء الأشخاص تأذوا بشدة".

وأضافت "إذا كنت كاثوليكيا وجاء ممثل عن الكنيسة ليقول إن والدك سيذهب إلى الجحيم، فربما كان ذلك أصعب شيء على نفسك سماعه".

ويتردد إن إحدى المدعين تقول إن أهل البلدة "يحملقون فيها، إذ يعتقدون إن والدها في الجحيم".

كما قالت المدعية إنه بينما كان الأب مانسفيلد يسير مع الجنازة إلى القبر، أضاف عبارات بذيئة إلى رأيه في السيد مارتينيز.

الكنيسة تنفي

ولم يكشف المحامون عن مبلغ التعويض الذي تطالب به الأسرة.

غير أن مسؤولي الكنيسة نفوا ما زعمته الأسرة.

وقالت سيلين باكا راديغان، مسؤولة الاتصالات بأبرشية سانتافي "إننا ننفي تلك المزاعم كما ينفي الأب مانسفيلد مزاعم المدعين".

وقالت إن الأب مانسفيلد تم نقله إلى أبرشية أخرى في إطار حركة التنقلات المعتادة.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق