BBC News Sport World Service Weather A-Z Index

آخر التطورات
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
الموقف الدولي
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
بول بريمر
arrow
جيريمي جرينستوك
arrow
شيعة العراق
arrow
صدام والعراق
arrow
تدمير التراث العراقي
arrow
تم آخر تحديث في الساعة 19:38 بتوقيت جرينتش الأربعاء 23/04/2003

السلطات الامريكية تتشدد مع السارقين العائدين من العراق

بين المواد المسروقة اسلحة مطلية بالذهب

شرعت الشرطة العسكرية الامريكية في التحقيق مع خمسة من الجنود الامريكيين ضبطوا وهم يحاولون سرقة مئات الالوف من الدولارات من العراق.

وكانت القوات الامريكية قد عثرت على اكثر من 600 مليون دولار نقدا مخبأة في احد القصور التي كان يشغلها الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.

وقد حاول الجنود الخمسة الذين كلفوا بنقل هذه الاموال سرقة جزء منها.

من ناحية اخرى، اعلنت وزارة الامن الداخلي الامريكية عن ان موظفي الجمارك في عدد من المطارات الامريكية صادروا كميات من اللوحات الفنية والاسلحة من صحفيين امريكيين عائدين من العراق في الايام القليلة الماضية.

جانب من المسروقات
وكان احد موظفي شبكة فوكس الاخبارية قد اعتقل في مطار دولس في العاصمة الامريكية بعد ان عثر بحوزته على لوحات تمثل الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين واحد اولاده.

وقال مساعد وزير الامن القومي جوردون انجلاند في مؤتمر صحفي عرضت خلاله بعض المواد التي ضبطتها السلطات إن "هذه المواد ليست غنائم او تذكارات، انما هي مواد مسروقة تعود للشعب العراقي."

وكانت الحكومة الامريكية قد اصدرت تعليمات مشددة لموظفي الجمارك في المطارات بالتفتيش عن هذه المواد بشكل دقيق، وتوعدت المخالفين بعقوبات صارمة.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق