BBC News Sport World Service Weather A-Z Index
تم آخر تحديث في الساعة 10:43 بتوقيت جرينتش الخميس 03/04/2003

الجزيرة تجمد عمل مراسليها في العراق

الجزيرة نقلت خطب الرئيس صدام حسين

قالت قناة الجزيرة الفضائية إنها أوقفت عمل مراسليها في العراق إلى إشعار آخر احتجاجا على منع العراق اثنين من مراسليها من العمل في الأراضي العراقية.

وقال القناة إن وزارة الإعلام العراقية منعت المراسل ديار العمري - وهو عراقي - من مراسلة الجزيرة وأمرت المراسل تيسير علوني بمغادرة البلاد.

وقال إبراهيم هلال، رئيس تحرير الاخبار في الجزيرة، لبي بي سي ان العراق لم يقدم أسبابا لهذا الإجراء الذي وصفه بأنه مفاجئ وغير مبرر.

وقالت الجزيرة إنها ستواصل عرض صور من مكاتبها في بغداد والبصرة والموصل.

وكانت الجزيرة قد قطعت برامجها لاعلان الخبر.

وقال هلال إن المراسلين الثمانية سيبقون في العراق إلى أن يوضح العراقيون موقفهم، وأضاف أن هذه ليست أول مرة يحاول فيها العراق فرض حظر على مراسلي القناة.

وقال هلال: "واجهنا الكثير مما يشبه ذلك من الحكومة العراقية وغيرها من الحكومات في المنطقة العربية، لان هذا أحد أساليبهم في التفكير."

وقال: "انهم يعتقدون أن بإمكانهم أن يفرضوا شروطهم على الجزيرة، او ان يغيروا المراسلين، او او يفرضوا معاييرهم على عملنا."

وقناة الجزيرة واحدة من اكثر القوات التلفزيونية تأثيرا في العالم العربي. إذ إن 35 مليونا من المشاهدين يتابعون برامجها.

وقد اتهمت الولايات المتحدة وبريطانيا قناة الجزيرة بالتحيز، وانتقدتاها لعرضها صورا للقتلى من القوات الغربية.

وكان العراق قد طرد مراسلين تابعين لقناة سي ان ان الأمريكية الأسبوع الماضي.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق