BBC News Sport World Service Weather A-Z Index
اسمع وشاهد
حمدي فرج الله، مراسل بي بي سي في الكويت
أعلنت حالة التعبئة العامة في صفوف الجيش الكويتي
سعد حتر، مراسل بي بي سي في بغداد
السلطات العراقية تتحدث عن سقوط جرحى جراء القصف

أحدث التطورات
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
الموقف الدولي
arrow
arrow
arrow
arrow
اسلحة المواجهة
arrow
الأزمة بالخرائط
arrow
صدام والعراق
arrow
تدمير التراث العراقي
arrow
تم آخر تحديث في الساعة 00:37 بتوقيت جرينتش السبت 22/03/2003

قصف جوي عنيف على بغداد باستخدام الصواريخ والقاذفات

"الصدمة والذهول" فوق بغداد

تعرضت العاصمة العراقية بغداد الى قصف هائل تطبيقا لاستراتيجية "الصدمة والذهول" التي اعلن عنها القادة الاميركيون.

وانهالت مئات القذائف على بغداد، وسمع دوي انفجارات هائلة بها، بينما تصاعدت سحب الدخان الكثيف من الابنية التي اشتعلت بها النيران.

ويقول مراسل البي بي سي ان كل ما يشاهده من مباني في بغداد تتصاعد منها السنة اللهب.

وأشارت تقارير إلى أن القصف في العاصمة تركز في اتجاه الغرب حيث يقع مقر قيادة جهاز الاستخبارات وحزب البعث الحاكم ومطار بغداد.

استسلام

من جانب آخر افادت انباء من واشنطن بان عسكريا عراقيا برتبة لواء ونائبه استسلما للقوات الامريكية.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)إن الفرقة بكاملها والتي يقدر عددها ببضع آلاف جندي قد استسلمت للقوات الأمريكية بجنوبي العراق.

وفي وقت سابق قال مراسل للبي بي سي إنه شاهد أعداداً كبيرة من الجنود العراقيين وهو يستسلمون للقوات البريطانية.

وكانت القوات الأمريكية والبريطانية قد تقدمت صباح اليوم الجمعة في عمق الأراضي العراقية، وقال متحدث باسم قوات التحالف إنها قد تصل إلى العاصمة العراقية بغداد في غضون ثلاثة أو أربعة أيام.

نفي عراقي

وتتقدم القوات الاميركية والبريطانية نحو البصرة، ثاني اكبر مدن العراق، حسبما اعلنت وزارة الدفاع البريطانية.

الارتال متجهة إلى بغداد
واعلن الادميرال مايكل بويس رئيس الاركان البريطاني ان قوات المارينز الامريكية سيطرت على ميناء ام القصر.

الا ان العراق نفى سقوط الميناء في أيدي الامريكيين وقال ان المقاومة مستمرة.

وترجع اهمية المدينة الى كونها تطل على المياه العميقة، الامر الذي يسمح بادخال السفن اليها اذا تم الاستيلاء عليها.

كما فرضت قوات بريطانية سيطرتها على منشآت النفط الرئيسية في شبه جزيرة الفاو

الصحاف

وعلى الرغم من تقدم قوات التحالف الدولي، مازال مسؤولون عراقيون يصرون على أن قواتهم ستصد الغزو.

وقد قال وزير الإعلام العراقي محمد سعيد الصحاف في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة العراقية بغداد، إن القوات الأمريكية والبريطانية يائسة، وتتعمد استهداف المدنيين.

ونفى الصحاف أنباء استسلام جنود عراقيين، ووصف أفراد قوات التحالف بأنهم مرتزقة.

وتحدث في المؤتمر الصحفي وزير الداخلية العراقي محمود دياب، وقال وهو يحمل بندقية آلية إن القوات الأمريكية والبريطانية لن تتمكن من غزو بغداد، وإن العراق سيحقق النصر في الحرب.

وقد أكد وزير الإعلام العراقي أن الرئيس صدام حسين وأفراد أسرته نجوا من القصف الذي استهدف مقار الإقامة الرئاسية في بغداد.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق