شبكة بي بي سي أونلاين كيف تتصل بنا | مشاكل تصفح الموقع
القسم العربي في هيئة الإذاعة البريطانية
موضوع <
الأخبار العالمية  
أقوال الصحف  

من راديو لندن  
الصفحة المسموعة  
الموجات والمواعيد  


أهم الأخبار الحالية
إسرائيل تعلن وقف الانسحاب من أي مناطق فلسطينية
مخاوف من فتح "جبهة ثانية" في الشرق الاوسط
احتمال وجود كواكب مشابهة للأرض
إسرائيل: باول سيلتقي بعرفات
بلير يواجه انتقادات حول العراق
البرلمان الأوروبي يدعو إلى معاقبة إسرائيل
حريق في مصفاة الشعيبة الكويتية
اصلاح سفينة فوياجر واحد على مسافة 12 مليار كيلومتر
02/04/05 تم آخر تحديث في الساعة11:43 بتوقيت جرينتش
لجنة نوبل نادمة على منح جائزة السلام لبيريس



بيريس حصل على الجائزة مناصفة مع عرفات ورابين

عبر أعضاء اللجنة التي تختار من يحصل على جائزة نوبل للسلام عن ندمهم اليوم الجمعة لمنحهم وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريس جائزة نوبل للسلام، ورغبتهم في سحبها منه إن أمكن.

وقالت هنا كفانمو لوكالة الأنباء الفرنسية: "نعم أتمنى أن يكون من الممكن سحب الجائزة منه."

وكفانمو واحدة من خمسة أعضاء في لجنة نوبل اختاروا منح الجائزة لبيريس عام 1994 مناصفة مع الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات ورئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل إسحق رابين.

وقالت: "ما يحدث في فلسطين الآن خطير ولا يصدقه عقل. وبيريس مسؤول عنه باعتباره عضوا في الحكومة. وقد عبر عن موافقته على ما يقوم به (رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل) شارون."

"إذا لم يكن متفقا مع شارون لكان قد انسحب من الحكومة."

لكنها قالت إن قرار منحه الجائزة "كان قرارا صائبا وقتها. فقد كان أكثر الثلاثة استحقاقا للجائزة لأنه قام بالمبادرة ببدء المحادثات التي أدت إلى اتفاقات أوسلو."

وألقت كفانمو بالمسؤولية الكاملة في التصعيد الأخير لأعمال العنف على شارون، قائلة "اغتيال رابين كان كارثة، لو كان لا يزال على قيد الحياة لما وصلت الأمور لهذا الحد."

كما أعرب رئيس الوزراء النرويجي السابق أودفار نوردلي، وهو عضو آخر في اللجنة لصحيفة داجسافيسن اليومية، إن بيريس لم يكن على قدر الأفكار المثالية التي عبر عنها عام 1994. أفكر في تأييده الطلق لخطوات إقرار السلام ورغبته في التعايش وكرامة الجنس البشري."

وأضاف: "هناك طرفان فقط بيدهما الحل للخروج من هذه الأزمة: إسرائيل والولايات المتحدة."

وقال أسقف أوسلو جونار ستالست الذي كان أيضا عضوا في اللجنة التي اختارت بيريس عام 1994، إنه يجب تحميل بيريس، أحد قادة الحمائم في حكومة شارون اليمينية، المسؤولية عن الأزمة الحالية، فقد أيد بيريس، بصفته وزيرا للخارجية، الحرب التي بدأها شارون تماما."


اتصل بنا على عنواننا الإلكتروني
arabic@bbc.co.uk

  عودة إلى صفحة الأخبار | أعلى الصفحة  

© BBC
BBC World Service
Bush House, Strand, London WC2B 4PH, UK.
أخبار ومعلومات في أكثر من أربعين لغة