شبكة بي بي سي أونلاين كيف تتصل بنا | مشاكل تصفح الموقع
القسم العربي في هيئة الإذاعة البريطانية
موضوع <
الأخبار العالمية  
أقوال الصحف  

من راديو لندن  
الصفحة المسموعة  
الموجات والمواعيد  



تقرير هيلاري إندرسون
الكثيون يواجهون الموت بسبب الإيدز


الإيـدز: حقـائـق وأرقـام




مواقع خارجية متصلة بالموضوع 
حكومة جنوب أفريقيا
حملة علاج الإيدز في جنوب أفريقيا
مؤسسة الإيدز في جنوب أفريقيا

لا تتحمل البي بي سي مسؤولية عن محتوى المواقع الموجودة خارجها


أهم الأخبار الحالية
إسرائيل تعلن وقف الانسحاب من أي مناطق فلسطينية
مخاوف من فتح "جبهة ثانية" في الشرق الاوسط
احتمال وجود كواكب مشابهة للأرض
إسرائيل: باول سيلتقي بعرفات
بلير يواجه انتقادات حول العراق
البرلمان الأوروبي يدعو إلى معاقبة إسرائيل
حريق في مصفاة الشعيبة الكويتية
اصلاح سفينة فوياجر واحد على مسافة 12 مليار كيلومتر

02/02/08 تم آخر تحديث في الساعة13:01 بتوقيت جرينتش
دعم جديد لبرامج مكافحة الإيدز في أفريقيا




نيلسون مانديلا يحث على شن حرب على الإيدز

صدق البنك الدولي على قرض جديد مقداره 500 مليون دولار في نطاق المرحلة الثانية من برنامجه لمواجهة مرض الإيدز في أفريقيا.

وبذلك يصل المبلغ الذي صدق عليه البنك خلال السنة المالية الحالية إلى مليار دولار، تقدم كقروض من دون فائدة للبرامج الأفريقية لمكافحة الإيدز.

ويراد بهذه المبالغ تمويل المشاريع الخاصة بمكافحة المرض في أكثر من عشرة من بلدان جنوب الصحراء الأفريقية.

ويأتي إعلان البنك إثر تصريحات رئيس جنوب أفريقيا السابق نيلسون مانديلا التي أبرز فيها حاجة بلاده إلى شن حرب ضد الإيدز وفيروس HIV الذي يسببه والحد من انتقاله من الأم للطفل.





خمسة ملايين جنوب أفريقي يحملون الفايروس

ويقول مدير البنك الدولي، جيمس ولفنسون، الذي التقى بالزعماء الأفارقة قبل سنة، إن توسيع الحرب ضد الإيدز والفيروس المسبب له يحتل موقعا مركزيا في مهمة البنك.

وجاء في بيان للبنك الدولي أن من شأن الخطوة الجديدة أن تزيد بصورة ملحوظة من فعالية برامج العلاج والوقاية من المرض والعناية بالمرضى.

وتتوفر كذلك منح للمشاريع الأفريقية التي تمتد إلى خارج الحدود مستهدفة طرق المواصلات حيث يزداد خطر انتقال فيروس HIV.

وتشمل الأموال التي أعلن عنها 30 مليون دولار لبرنامج رائد في السنغال خاص باستخدام علاج مضاد لفيروسات ريترو، وهو العقار الذي يتوقع أن يستخدم في بلدان أفريقية أخرى.

ويقدر البنك الدولي ووكالة الأمم المتحدة الخاصة بالإيدز المبلغ المطلوب لبرامج العلاج والوقاية والعناية في أفريقيا بنحو ثلاثة مليارات دولار.

إجراءات مطلوبة

ويعتبر المراقبون قول مانديلا في كلمته أمس إن بلاده بحاجة لمقارعة المرض بمثابة انتقاد ضمني لسياسة خليفته الرئيس ثابو مبيكي.

وجاء حديثه بعد تقديمه جائزة نيلسون مانديلا للصحة وحقوق الإنسان لعام 2002 للأطباء الذي بدأوا استخدام العقار الجديد في النساء الحوامل.

وأكد مانديلا على أنه إذا كان هناك عزم لوقف انتشار الفيروس فيجب التعامل بفعالية مع انتقاله من الأم للطفل.






وبإمكان نحو 10 بالمئة فقط من الأمهات الحوامل الناقلات لفيروس HIV في جنوب أفريقيا الحصول على العلاج الذي قد يحمي أطفالهن من الإصابة.

وتلقي الجماعات التي تنظم حملات ضد الإيدز باللائمة في ذلك على سياسة الرئيس مبيكي المثيرة بالجدل في ما يتعلق بأزمة الإيدز.

وكان مبيكي قد وضع علامات استفهام على علاقة مرض الإيدز بفيروس HIV واعتبر العقار المضاد لفيروسات ريترو بأنه ينطوي على مخاطر.

ويرى مانديلا إن الجدل حول سياسة الحكومة الخاصة بالإيدز أبعد الأنظار عن اتخاذ الإجراءات لمقارعة المرض.

يذكر أن في جنوب أفريقيا أكبر عدد من حاملي فيروس HIV في العالم. ويقدر عددهم بخمسة ملايين شخص أي ما يعادل 11 بالمئة من السكان.


اتصل بنا على عنواننا الإلكتروني
arabic@bbc.co.uk

  عودة إلى صفحة الأخبار | أعلى الصفحة  

© BBC
BBC World Service
Bush House, Strand, London WC2B 4PH, UK.
أخبار ومعلومات في أكثر من أربعين لغة