شبكة بي بي سي أونلاين كيف تتصل بنا | مشاكل تصفح الموقع
القسم العربي في هيئة الإذاعة البريطانية
موضوع <
الأخبار العالمية  
أقوال الصحف  

من راديو لندن  
الصفحة المسموعة  
الموجات والمواعيد  



ديفيد بامفورد - بي بي سي
المستشفيات تفيض بالمصابين

اقرأ الموضوعات التالية أيضا 
أكثر من خمسمئة قتيل في الجزائر
مناشدات لمساعدة الجزائر
مواقع خارجية متصلة بالموضوع 
الحكومة الجزائرية
صحيفة لو سوار
صحيفة ليبرتي

لا تتحمل البي بي سي مسؤولية عن محتوى المواقع الموجودة خارجها


أهم الأخبار الحالية
إسرائيل تعلن وقف الانسحاب من أي مناطق فلسطينية
مخاوف من فتح "جبهة ثانية" في الشرق الاوسط
احتمال وجود كواكب مشابهة للأرض
إسرائيل: باول سيلتقي بعرفات
بلير يواجه انتقادات حول العراق
البرلمان الأوروبي يدعو إلى معاقبة إسرائيل
حريق في مصفاة الشعيبة الكويتية
اصلاح سفينة فوياجر واحد على مسافة 12 مليار كيلومتر
01/11/14 تم آخر تحديث في الساعة17:15 بتوقيت جرينتش
ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات في الجزائر




آلاف الناس أصبحوا مشردين بسبب السيول

قالت السلطات الجزائرية إن عدد ضحايا الفيضانات المدمرة والانهيارات الطينية التي تعرضت لها الجزائر العاصمة الأسبوع الماضي قد يرتفع إلى اكثر من ألف شخص.

وكان آخر عدد قد أعلن عن ضحايا الفيضانات هو خمسمائة وثمانين قتيلا واكثر من مائتين وخمسين مفقودا.

وقد شهدت الجزائر اليوم صورا مأساوية لاسر ضحايا الفيضانات أثناء بحثهم عن جثث أقاربهم وأصدقائهم بين النعوش التي اكتظت بها المشارح.

وامتلأت غرف الطوارئ في المستشفيات بالمصابين وضاقت ممراتها بالأشخاص الباحثين عن معلومات عن أحبائهم.

مساعدات دولية

وكان الصليب الأحمر الدولي قد وجهه نداء دعا فيه إلى تقديم أكثر من مليون دولار لمساعدة ضحايا الفيضانات.

وقال الصليب الأحمر إن حوالي أربعة وعشرين ألف شخص بحاجة لمساعدات عاجلة بعد أن دمرت الفيضاناتُ منازلَهم.

وأضافَ أن من شأنِ تلك الأموالِ المساعدةَ في دفعِ نفقاتِ مراكزِ الإيواء الطارئة والإمدادات اللازمة.

اتهامات

وكانت اتهامات قد وجهت إلى السلطات الجزائرية بأنها زادت من خطورة كارثة الفيضانات التي تعرضت لها العاصمة .





كثير من الطرق أصبحت غير صالحة للسير مما أعاق عمليات الإغاثة

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إنه عندما زار الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة المناطق المتضررة من الفيضانات هتفت جموع من الشباب "القتلة في السلطة".

ثم سار عدة مئات من الأشخاص نحو وسط المدينة قبل أن تفرقهم الشرطة.

وقالت صحيفة لو سوار إن السياسة الرسمية التي بدات قبل أربع سنوات بسد البالوعات لوقف استغلال المتشددين المسلحين لها كأماكن يختبئون فيها قد حالت دون تسرب مياه الفيضانات.

وقد أدى سد البالوعات إلى زحف المياه وما تحمله نحو المناطق السكنية مما أفضى إلى كثير من الدمار كما قالت الصحيفة. وقد جرح أكثر من 300 شخص وشردت على الأقل 4000 أسرة.

غضب عام

وهناك أيضا غاضب عام متزايد على الحكومة والسلطات المحلية بالمدن لما قيل عن فشلها في تخفيف آثار الفيضانات على الرغم من التحذيرات من سوء الطقس، وفشلها أيضا في توفير المساعدة الكافية لعمال الإنقاذ.

وقال أحد رجال الإطفاء "كيف يمكن إنقاذ شخص ما وهو مغطى بأطنان من الطمي. لم يكن ما حدث زلزالا حيث تكون هناك جيوب بين المنازل يمكن من خلالها أن يظل بعض الناس أحياء".

وكانت الأضرار أكثر في منطقة باب الواد المزدحمة بالسكان وهي منطقة يكثر فيها الإسلاميون بقوة.

وقالت صحيفة لو سوار وصحيفة ليبرتي إن السلطات سدت في عام 1997 البالوعات الموجودة تحت الأرض في باب الواد بعد أن اكتشفت أن أعضاء في جماعة الجيش المسلح الإسلامية المتشددة كانوا يستخدمونها في الاختباء استعدادا لهجمات مقبلة.

وقد أغلق نظام البالوعات الذي كان الفرنسيون قد أنشأوه في عام 1962 بالأسمنت ولم يساعد في تسريب مياه الفيضانات.

إجراءات طارئة

وقد أعلنت الحكومة الجزائرية اتخاذها بعض إجراءات الطوارئ بعد أن تعرضت العاصمة وبعض المدن الساحلية لفيضانات مدمرة خلال مطلع الأسبوع.

وكان رئيس الوزراء علي بنفليس قد زار بعض المناطق المتضررة ووعد بمنح كل أسرة شردتها الفيضانات مبلغ 300 دولار.


اتصل بنا على عنواننا الإلكتروني
arabic@bbc.co.uk

  عودة إلى صفحة الأخبار | أعلى الصفحة  

© BBC
BBC World Service
Bush House, Strand, London WC2B 4PH, UK.
أخبار ومعلومات في أكثر من أربعين لغة