شبكة بي بي سي أونلاين كيف تتصل بنا | مشاكل تصفح الموقع
القسم العربي في هيئة الإذاعة البريطانية
موضوع <
الأخبار العالمية  
أقوال الصحف  

من راديو لندن  
الصفحة المسموعة  
الموجات والمواعيد  



تقرير توم هيب
جميع الذين خضعوا للدراسة سافروا مدة تزيد على ثمان ساعات




اقرأ الموضوعات التالية أيضا 
جدل علمي حول أعراض الدرجة السياحية
الخطوط الجوية تهمل صحة المسافرين
جلطات السفر جوا تقتل آلاف المسافرين
مواقع خارجية متصلة بالموضوع 
تجلط الأوردة العميقة
إدارة الطيران المدني
معهد صحة الطيران
مجلة لانست

لا تتحمل البي بي سي مسؤولية عن محتوى المواقع الموجودة خارجها


أهم الأخبار الحالية
إسرائيل تعلن وقف الانسحاب من أي مناطق فلسطينية
مخاوف من فتح "جبهة ثانية" في الشرق الاوسط
احتمال وجود كواكب مشابهة للأرض
إسرائيل: باول سيلتقي بعرفات
بلير يواجه انتقادات حول العراق
البرلمان الأوروبي يدعو إلى معاقبة إسرائيل
حريق في مصفاة الشعيبة الكويتية
اصلاح سفينة فوياجر واحد على مسافة 12 مليار كيلومتر

01/05/11 تم آخر تحديث في الساعة12:14 بتوقيت جرينتش
عشر المسافرين من ضحايا تجلط الدم



الجلوس لفترات طويلة يزيد من خطر الإصابة بالجلطة

عشرة بالمئة من المسافرين بالطائرات لمسافات طويلة معرضون للإصابة بتجلط الدم في الاوردة العميقة، كما ورد في بحث جديد حول الموضوع

ويكشف البحث عن أن هذه النسبة تزيد على ما كان يعتقد سابقا بنحو أربعين في المئة

إلا أن الكثير من تلك الجلطات لا تظهر أعراضا ولا تزداد حجما بحيث تتحول إلى جلطات قاتلة

وتقوم بعض شركات الطيران بتوزيع نوع خاص من الجوارب للحد من مخاطر الإصابة بالجلطة

لكن من شأن نتائج البحث الجديد المنشور في مجلة لانست الطبية أن تضاعف القلق لدى المسافرين

ضحايا

وتشير الإحصاءات إلى أن عشرة أشخاص يموتون كل عام من جراء الإصابة بجلطة دموية في الرئتين

وقد أدى ذلك إلى رفع العديد من الدعاوى القضائية ضد الخطوط الجوية التي تنظم رحلات المسافات الطويلة





الجهاز اختبار الجلطات

وقد استخدم الباحثون وهم من مستشفى ميدلسكس ومستشفى يونفيرستي كولدج اللندنيين طريقة جديدة لتشخيص الحالات باستخدام أجهزة حساسة للتخطيط فوق الصوتي، مما مكنهم من تسجيل العديد من الحالات

وقد خضع لهذه الدراسة نحو مئتي مسافر قطعوا مسافات طويلة يبلغ زمنها ثماني ساعات أو أكثر

وكان قد حصل نصفهم على الجوارب الخاصة، ولذلك لم يظهروا أية أعراض بينما تبين أن عشرة بالمئة من الباقين قد أصيبوا بالتجلط في سيقانهم

ويقول الباحثون إن مهة الاختبار التقاط الجلطات ذات الأحجام الصغيرة التي يتلاشى بعضها بينما يتحول البعض الآخر إلى جلطات أكبر

ويرون أن اتباع النصائح الطبية واستخدام الجوارب الخاصة والتعاون بين الجهات العلمية وشركات الخطوط الجوية يمكن أن يقلل من حجم الخطر

لكنهم يؤكدون أن معظم المسافرين لا خطر عليهم من تلك الإصابات

ويعتقد علماء آخرون أن الأمر بحاجة إلى دراسات أوسع وأكثر تفصيلا قبل وضع الاستنتاجات النهائية


اتصل بنا على عنواننا الإلكتروني
arabic@bbc.co.uk

  عودة إلى صفحة الأخبار | أعلى الصفحة  

© BBC
BBC World Service
Bush House, Strand, London WC2B 4PH, UK.
أخبار ومعلومات في أكثر من أربعين لغة