Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الإثنين 11 مايو 2009 22:09 GMT
"قاضي قضاة فلسطين" يطالب البابا بالضغط على اسرائيل

بابا الفاتيكان وقاضي قضاة فلسطين

هاجم رجل دين فلسطيني مسلم الاثنين اسرائيل خلال لقاء في القدس بين البابا بنديكتوس السادس عشر برجال دين يهود ومسيحيين ومسلمين.

وذكرت وكالة فرانس برس ان الشيخ تيسير التميمي قاضي قضاة فلسطين امسك بالميكرفون خلال هذا اللقاء طالبا من البابا ان "يضغط على الحكومة الاسرائيلية لتوقف اعتداءها على الشعب الفلسطيني".

وياتي هذا اللقاء ضمن الزيارة التي يقوم بها بابا الفاتيكان لعدة دول شرق اوسطية شملت الاردن وفلسطين.

وطالب التميمي البابا بـ "ادانة الجرائم" الاسرائيلية في اشارة الى الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة.

كما طالب باعلان القدس "عاصمة ابدية وسياسية ووطنية وروحية لفلسطين".

ورحب التميمي الذي يشغل منصب رئيس المجلس الاعلى للقضاء الشرعي في الاراضي الفلسطينيةبالبابا في القدس التي وصفها بـ"العاصمة الابدية لفلسطين" في رد على موقف اسرائيل بشأن المدينة.

وقال التميمي في اشارة الى الفلسطينيين المسلمين والمسيحيين انهم يكافحون معا ويعانون معا من "قمع الاحتلال الاسرائيلي"

موقف الفاتيكان

وانتقد الفاتيكان الخطوة التي قام بها قاض قضاة فلسطين،

حيث قال الاب فيديريكو لومباردي مدير المكتب الاعلامي في الفاتيكان "في لقاء مخصص للحوار فان مداخلة مماثلة تنافي في ذاتها ما يجب ان يكون عليه الحوار".

الا انه استبعد ان يؤثر هذا الحادث سلبا على زيارة الباب التي قال انها تهدف "الى نشر السلام والحوار بين الديانات".

فيما نقلة وكالة رويترز عن المدير العام للحاخامية الكبرى الاسرائيلية عوديد فينر قوله "الشيخ التميمي احرج البابا".

وكان مسؤولون فلسطينيون اتهموا اسرائيل بمحاولة اسكات اي صوت يدين الاحتلال وذلك بعدما اغلقت مركزا للصحافة الفلسطينية اقيم في القدس لمناسبة زيارة البابا.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com