Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الخميس 30 أبريل 2009 10:16 GMT
اسرائيل تهدد بمنع الاتحاد الاوروبي من المشاركة بعملية السلام



تغطية مفصلة:



 ليبرمان
تأزم علاقات الطرفين بسبب تصريحات ليبرمان

اعلنت اسرائيل انها ستمنع الاتحاد الاوروبي من المشاركة في مفاوضات العملية السلمية في الشرق الاوسط اذا لم يتوقف الاتحاد عن انتقاده لحكومة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الجديدة.

وقد استدعت وزارة الخارجية الاسرائيلية سفراء الدول الاوروبية الاعضاء في الاتحاد للاعراب عن القلق الاسرائيلي.

وقد غضب الاسرائيليون تحديدا من تصريحات المفوضة الاوروبية للشؤون الخارجية بينيتا فيريرو والدنر، التي دعت فيها الاتحاد الى تعليق تطوير العلاقات مع اسرائيل حتى يعلن نتنياهو عن التزامه بالمحادثات السلمية مع الفلسطينيين.

كما يأتي التحذير الاسرائيلي قبيل زيارة من المنتظر ان يقوم بها وزير الخارجية الاسرائيلي افيجدور ليبرمان الى اوروبا الاسبوع المقبل.

وكانت جمهورية التشيك، الرئيس الدوري الحالي للاتحاد الاوروبي، قد صرحت قبل ثلاثة ايام ان المحادثات الاوروبية الاسرائيلية حول تطوير العلاقات بين الطرفين قد علقت.

وقد ناقض رئيس الوزراء التشيكي ميريك توبولانيك تصريحات والدنر بقوله ان العملية السلمية لا يجب ان تُربط بعلاقات اسرائيل مع الاتحاد الاوروبي.

وقد سبق للاتحاد الاوروبي ان وافق العام الماضي على تطوير العلاقات مع اسرائيل.

الا ان الفكرة ظلت شبه ميتة منذ الحرب الاسرائيلية على قطاع غزة في ديسمبر/ كانون الاول ويناير/كانون الثاني الماضيين، والتي راح ضحيتها اكثر من 1300 فلسطيني.

وكان ليبرمان قد قال مطلع ابريل/ نيسان ان الحكومة الإسرائيلية الجديدة غير ملتزمة بأي تفاهمات مسبقة اعطيت لسورية بخصوص الجولان من قبل الحكومة السابقة.

وبرر ليبرمان هذا التنصل بالقول ان مثل هذه التفاهمات لم تطرح للتصويت في مجلس الوزراء الاسرائيلي.

كما سبق لنتنياهو ان صرح انه سيعمل على تحقيق اتفاق سلام نهائي مع الفلسطينيين.

لكنه رفض القبول بالمطلب الفلسطيني بانشاء دولة مستقلة على الاراضي التي تحتلتها اسرائيل.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com