Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 29 أبريل 2009 15:51 GMT
خطوة جديدة نحو الافراج عن المقراحي


قضية لوكربي

قضية الممرضات البلغاريات
 



حطام الطائرة في لوكيربي
انفجار الطائرة اودى بحياة نحو 270 شخصا

صادقت الحكومة الليبية على اتفاقية تبادل السجناء مع بريطانيا التي وقعت العام الماضي.

وتمهد هذه الخطوة الطريق للافراج عن عبد الباسط المقراحي المسجون في اسكتلندا بتهمة الضلوع في تفجير طائرة بان أميركان فوق بلدة لوكيربي الاسكتلندية عام 1988 والذي راح ضحيته 259 من ركاب الطائرة و11 على الارض.

وكان المقراحي قد سجن بعد ان ادانته محكمة اسكتلاندية عام 2001 بتدبير الحادث.

وكانت ليبيا قد وافقت في عام 2003 على دفع تعويضات لاسر ضحايا الحادث، مما ساعد على رفع العزلة الدولية التي كانت تعاني منها لسنوات.

وكان المقراحي الذي يعاني من سرطان البروستات قد قدم استئنافا ثانيا ضد الحكم الصادر بحقه يوم الثلاثاء.

وقد وقع على الاتفاقية في العاصمة الليبية مدير الدائرة القانونية في وزارة الخارجية محمد الصغير عن الجانب الليبي والسفير البريطاني في طرابلس عن الجانب البريطاني.

وقال مصدر رسمي ليبي لوكالة الانباء الفرنسية: "وقعت ليبيا وبريطانيا في طرابلس على محاضر تبادل وثائق التصديق على اربع اتفاقيات بتسليم المطلوبين ونقل السجناء، والتعاون القضائي في المجالات المدنية والأمنية، والمساعدة القانونية المتبادلة في المسائل لجنائية."

واضاف المصدر: "هذه الاتفاقيات تدخل حيز التنفيذ اعتبارا من تاريخ التوقيع عليها اليوم، وذلك تعزيزا لأواصر التعاون الثنائي المشترك وتطويرا للعلاقات بين البلدين في مجال التعاون القضائي."

واشار المصدر الى ان المقرحي "يعاني من مرحلة متقدمة لمرض السرطان الذي انتشر في جسمه وان المدة الباقية له لا تتعدى اسابيع."




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com