Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الثلاثاء 28 أبريل 2009 20:25 GMT
أنباء عن تحول التركي الذي حاول اغتيال البابا إلى المسيحية
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


اغا بعد اعتقاله من جديد
سجن لمدة عام في ايطاليا ثم نقل إلى سجن تركي

قالت مجلة "ديفا اي دونا" الايطالية إن محمد علي اغا، الذي حاول اغتيال البابا يوحنا بولس الثاني عام 1981، قد ترك الاسلام واعتنق الكاثوليكية.

واضافت المجلة ان اغا كتب رسالة بهذا المعنى من سجنه في تركيا وتم نشرها.

ونسبت المجلة إلى أغا القول "ابحث عن شابة ايطالية تريد ان تراسلني، من البديهي ارغب ان تكون كاثوليكية حيث انني قررت منذ 13 مايو 2007 ترك الدين الاسلامي لاصبح من اتباع كنيسة روما الكاثوليكية".

واوضح اغا في رسالته المكتوبة بالايطالية "قررت العودة بشكل سلمي الى ساحة القديس بطرس في روما واعلن للعالم اجمع اعتناقي المسيحية".

واضاف "اريد العودة ليوم واحد فقط الى روما والصلاة على قبر يوحنا بولس الثاني لاعبر له عن امتناني الشديد لصفحه عني".

البابا الراحل
البابا الراحل يوحنا بولس الثاني بعد إصابته في ساحة القديس بطرس

وقال "بالنسبة للفاتيكان ربما ساظل الرجل الذي حاول اغتيال البابا البولندي لكنني تغيرت الان واصبحت رجلا مختلفا".

وكان يوحنا بولس الثاني صفح عن علي اغا الذي التقاه العام 1983 في السجن الذي امضى فيه 19 عاما في ايطاليا قبل تسليمه عام 2000 الى السلطات التركية.

وقد اودع بعد ذلك السجن في تركيا حيث ادين بالهجوم على بنك في السبعينات وبقتل صحفي تركي عام 1979.

من جانبه، قال محاميه السابق مصطفي دميرباج انه "يشك كثيرا" في هذا التحول.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com