Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: السبت 07 فبراير 2009 15:09 GMT
تعرض القصر الرئاسي في مقديشيو للقصف






شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

تعرض القصر الرئاسي في العاصمة مقديشو لقصف بقذائف الهاون بعد ساعات قليلة من وصول الرئيس الصومالي الجديد شريف شيخ أحمد الي العاصمة مقديشو، قادما من جيبوتي حيث انتخبه البرلمان الصومالي رئيساً.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث إلا أن عددا من الفصائل الإسلامية المعارضة توعدت بمواصلة الحرب ضد السلطة التي يقودها الرئيس الجديد.

وأفاد مصدر في مكتب الرئيس الصومالي لـبي بي سي بأن الرئيس أصدر أمرا الى القوات الحكومية وقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي بعدم الرد على هذا القصف لتفادي وقوع خسائر في صفوف المدنيين.

وكان الرئيس شريف شيخ أحمد قد وصل الى مقديشو لاجراء محادثات بهدف تشكيل حكومة ائتلاف موسع.

وتعتبر هذه المرة الاولى التي يعود فيها الرئيس الجديد الى العاصمة منذ انتخابه.

وكان الشيخ شريف الذي انتخب رئيسا في 31 يناير كانون الثاني من قبل البرلمان الصومالي المجتمع في جيبوتي قد شارك هذا الاسبوع في قمة الاتحاد الافريقي التي عقدت في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا، قبل ان يعود الى بلاده.

وقال شيخ احمد للصحافة لدى وصوله: "حضوري الى مقديشو يهدف الى اجراء مشاورات مع السلطات المحلية والمسؤولين السياسيين وجماعات المقاومة الاسلامية."

وكان شيخ احمد رئيس التحالف من اجل اعادة تحرير الصومال والزعيم السابق للمحاكم الاسلامية التي كانت تسيطر على معظم اراضي الصومال في 2006.

ويتعين على الرئيس الجديد اختيار رئيس وزراء خلفا لنور حسن حسين الذي يتحدر من نفس قبيلة الشيخ شريف.

وينص ميثاق الفترة الانتقالية الصومالي على ان يكون الرئيس ورئيس الوزراء ورئيس البرلمان من قبائل مختلفة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com