Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 04 فبراير 2009 02:42 GMT
الطيران الاسرائيلي يقصف منطقة الانفاق بغزة



تغطية مفصلة:


اقرأ أيضا


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

شن الطيران الحربي الاسرائيلي غارات مساء الثلاثاء على منطقة الانفاق في قطاع غزة بالقرب من الحدود المصرية بعد ان طلب الجيش الاسرائيلي من سكان المناطق الحدودية في رفح اخلاء منازلهم.

واعلن الجيش الاسرائيلي انه تم تدمير خمسة انفاق في هذه الغارات وموقعا لاطلاق الصواريخ وموقعا اخرا لحركة حماس.

وجاءت الغارات بعد اعلان الجيش الاسرائيلي أن صاروخا اطلقه مسلحون فلسطينيون من قطاع غزة انفجر صباح الثلاثاء في مدينة عسقلان جنوب اسرائيل.

وقال ناطق عسكري ان الصاروخ وهو من نوع جراد سبب اضرارا مادية لكنه لم يسفر عن اصابات.

وذكرت الاذاعة الاسرائيلية العامة انه اول صاروخ يسقط في عسقلان منذ دخول وقف اطلاق النار حيز التنفيذ في 18 كانون الثاني/يناير بعد الهجوم الاسرائيلي الذي ادى الى مقتل اكثر من 1330 فلسطيني.

وصرح رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت للصحافيين ان "اي استفزاز حتى الاصغر سيؤدي الى رد في غاية القسوة الى ان يتوقف اطلاق الصواريخ بشكل تام".

ضربة اقوى

من جانبه اعلن وزير الدفاع الاسرائيلي انه عقب كل عملية ناجحة يقوم بها الجيش الاسرائيلي يحاول العدو شن هجمات او اطلاق صواريخ كما حدث اليوم لاعطاء انطباع بانه مازال قويا في اشارة الى اعلان حركة حماس ان انها مازالت قوية.

رفح اثر الغارات الاسرائيلية
جاءت الغارات اثرا سقوط صاروج جراد في مدينة عسقلان الاسرائيلية

وكان باراك قد اعلن قبل ذلك ان اسرائيل ستلتزم بالتهدئة مقابل تهدئة من جانب حماس لكن اذا تطلب الامر فانها على مستعدة لتوجيه ضربة اخرى اقوى من السابقة في الوقت المناسب وبالطريق المناسبة.

كما وعد زعيم المعارضة اليمينية بنيامين نتنياهو خلال زيارة لعسقلان حيث سقط الصاروخ، باسقاط سلطة حماس التي تسيطر على قطاع غزة في حال توليه منصب رئيس الوزراء.

يذكر ان نتنياهو هو المرشح الأوفر حظا في السباق للفوز بمنصب رئيس الوزراء في الانتخابات التي تعقد خلال أيام.

"سفينة اسلحة"

من جهة اخرى اعلنت السلطات القبرصية الثلاثاء انها فتشت مرتين سفينة شحن راسية في ميناء ليماسول تحمل علم قبرص، قالت اسرائيل انها تحمل اسلحة لحركة حماس في غزة.

واعلنت وزارة الخارجية القبرصية في بيان ان " فريقا من الخبراء من جمهورية قبرص قام بعمليتي تفتيش لسفينة الشحن مونشيجورسك في 29 يناير/ كانون الثاني وفي فبراير/ شباط".

واضافت الخارجية ان تقرير المفتشين سلم الى "لجنة العقوبات المختصة التابعة لمجلس الامن الدولي بالامم المتحدة".

ولم تعلن قبرص نتائج التحقيق الا انها سربت بعض التفاصيل المتعلقة بما وصفته تحقيقا حول شأن " حساس ودقيق" بعد ان دخلت السفينة المياه القبرصية الخميس.

وكان الرئيس القبرصي ديمتريس خريستوفياس قد قال الاسبوع الماضي ان حكومته اضطرت الى الموافقة على دخول السفينة في مينائها لان حمولتها "تخرق قرارات مجلس الامن الدولي". ولم ينف الرئيس القبرضي الانباء التي افادت ان اسرائيل طلبت من قبرص ضبط الحمولة.

وتفيد تقارير ان القوات البحرية الامريكية قد اجبرت السفينة على الرسو في ميناء ليماسول للاشتباه في انها تحمل شحنة اسلحة ايرانية لحركة حماس.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com