Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الثلاثاء 27 يناير 2009 02:13 GMT
لبنان: لا اتفاق خلال جلسة الحوار الوطني الرابعة
تغطية موسعة للشأن اللبناني

الانتخابات النيابية 2009




أخبار عامة





القادة اللبنانيون قبل انطلاق أشغال الجلسة الرابعة للحوار الوطني
يدعو الرئيس اللبناني إلى اعتماد خطة للدفاع عن لبنان استنادا إلى مفهوم الدولة

انتهت الجلسة الرابعة من الحوار الوطني اللبناني والتي ناقشت خطة الدفاع عن لبنان ومصير سلاح الميليشيات بتحديد موعد جلسة أخرى.

وجاء في بيان رئيس الجمهورية ميشال سليمان الذي ترأس الجلسة أن موعد الجلسة الخامسة حدد في الثاني من مارس آذار المقبل، كما أعلن عن استكمال الفريق المكلف بتنسيق المواقف.

ويقول مراسل بي بي سي في بيروت محمد نون إن الاستراتيجية الدفاعية ومسألة السلاح الفلسطيني خارج المخيمات هيمنتا على مباحثات الجلسة التي انعقدت وسط "أجواء مشحونة".

وتقول مراسلة بي بي سي في بيروت ندى عبد الصمد إن المشاركين في الجلسة لم يخرجوا بأي اتفاق على سلاح الفلسطينيين خارج المخيمات وعلى القواعد الثلاث للجبهة الديمقراطية القيادة العامة وفتح الانتفاضة عند الحدود اللبنانية السورية.

وتقول كذلك إن المسألة أثيرت من قبل قوى الرابع عشر من آذار بعد أن أطلقت صواريخ على شمال إسرائيل انطلاقا من الأراضي اللبنانية إبان الحملة العسكرية الإسرائيلية في غزة.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تثار فيها مسألة السلاح الفلسطيني.

ويدعو الرئيس اللبناني الى "وضع استراتيجية دفاعية تتكامل بها كل عناصر قوة الدولة، وتندرج تحت مفهوم الدولة في الدفاع عن أراضيها في إطار السياسة العامة للبلاد".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com