Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: السبت 17 يناير 2009 16:22 GMT
مصر غير ملزمة بالاتفاق الأمريكي الإسرائيلي



تغطية مفصلة:



شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

قال وزير الخارجية المصري احمد أبو الغيط إن بلاده غير ملزمة بالاتفاق الأمريكي الإسرائيلي الذي وقع أمس في واشنطن بشان وقف تهريب الأسلحة إلى غزة.

وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك بالقاهرة مع نظيره التشيكي كاريل شفارزنبرغ "ليس لدينا التزام بهذه المذكرة على الإطلاق لا يلزمنا أي اتفاق أمريكي إسرائيلي على الأرض المصرية".

واعتبر أبو الغيط أن "التعنت الإسرائيلي" هو العقبة الرئيسية امام الجهود المصرية للتوصل الى اتفاق لانهاء الحرب في غزة, قائلا "لقد شربت اسرائيل من خمر القوة والعنف".

أحمد أبو الغيط
أبو الغيط اتهم إسرائيل بالتعنت
دور أوروبي

من جهة اخرى أعلنت ألمانيا وفرنسا وبريطانيا عن استعدادها للمساهمة في مكافحة تهريب الأسلحة الى قطاع غزة وذلك في رسالة مشتركة ارسلتها الدول الثلاث إلى حكومتي إسرائيل ومصر ونشرتها الحكومة الألمانية.

وأكد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل و رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون استعداد بلادهم "لاتخاذ سلسلة اجراءات يفترض ان تؤدي الى وضع حد لتهريب الاسلحة الى غزة".

وأضاف الزعماء انهم تشاوروا خلال الأيام الماضية ووعدوا بالتعاون مع الحكومتين الاسرائيلية والمصرية لتطبيق هذه الاجراءات.

وأعلن رئيس الوزراء البريطاني أن البحرية الملكية البريطانية مستعدة لتقديم المساعدة في وقف تهريب الأسلحة.

مذكرة تفاهم

وكانت وزيرتا خارجية الولايات المتحدة كوندليزا رايس وإسرائيل تسيبي لفني وقعتا أمس مذكرة التفاهم .

وأكدت رايس ان المذكرة هي عبارة عن ضمانات امنية تقدمها الولايات المتحدة لاسرائيل عبر المساعدات التقنية و تبادل المعلومات الاستخبارية لوقف تهريب الاسلحة الى حركة حماس ومراقبة الحدود.

وقالت في مؤتمر صحفي مع ليفني إن المذكرة تهدف الى منع تحول القطاع مرة اخرى الى ما وصفتها "بقاعدة اطلاق الصواريخ والهجمات على اسرائيل".

واعتبرت رايس أن مصر تتحمل مسؤولية كبيرة في منع اعادة تسلح حماس ووصول الاسلحة اليها كما ان التفاهم الاسرائيلي الاميركي يدعم و يعزز الجهود الدبلوماسية لوقف اطلاق النار لا سيما المبادرة المصرية.

كما حملت وزيرة الخارجية الاميركية مجددا حماس مسؤولية ما آلت اليه الاوضاع في غزة.

و أوضحت ليفني ان المذكرة تشمل سلسلة من الاجراءات التي سيتخذها البلدان بهدف القضاء على ما وصفته بتدفق الاسلحة والمتفجرات الى قطاع غزة.

و قالت إن "إنهاء القتال في غزة لن يتسنى إلا من خلال جهود موحدة وصارمة ضد المنظمات الإرهابية مثل حماس وهو ما نقوم به".

وأضافت أن إسرائيل لن تستطيع أن تصبر على استهداف مواطنيها ، موضحة أن إنهاء الأعمال العدائية يتطلب إيقاف تهريب الأسلحة.

وتشير المذكرة إلى أن البلدين " سيعملان بالتعاون مع البلدان المجاورة وغيرها من دول المنطقة لمنع وصول الاسلحة وغيرها من المواد الى المنظمات الارهابية مثل حركة حماس وغيرها".

وتنص المذكرة ايضا على تعاون الولايات المتحدة مع "شركائها في حلف شمالي الاطلسي الناتو ودول المنطقة" لمنع تهريب الاسلحة الى هذه الجماعات في قطاع غزة عبر مختلف الطرق مثل البحر المتوسط وخليج عدن والبحر الاحمر وشرقي افريقيا.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com