Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الخميس 08 يناير 2009 09:08 GMT
فصائل فلسطينية في دمشق ترفض المبادرة المصرية









تغطية مفصلة:


اقرأ أيضا
الحرب في غزة: من هو المدني؟
05 01 09 |  الشرق الأوسط


حسني مبارك
المباردة المصرية وجدت تأييدا دوليا

قال خالد عبد المجيد المتحدث باسم فصائل فلسطينية تتخذ من سورية مقرا لها ان هذه الفصائل، ومن بينها حماس، ترى ان المبادرة المصرية لوقف اطلاق النار في غزة "لم تبن على اسس سليمة".

ونقلت وكالة الاسوشيتدبرس عن محمد نزال عضو المكتب السياسي لحماس ان مقاتلي الحركة لم يستسلموا، وسيواصلون القتال من منزل الى آخر في غزة.

وتوعد نزال القوات الاسرائيلية بخسائر كبيرة اذا دخلت الى عمق المدن في قطاع غزة.

ويأتي هذا في الوقت الذي وصل فيه الى القاهرة عاموس جلعاد وشالوم ترجمان مبعوثا الحكومة الإسرائيلية إلى القاهرة، لاجرءا مباحثات مع المسؤولين المصريين حول تفاصيل المبادرة المصرية لوقف اطلاق النار في غزة.

ومن المقرر ان يلتقي جلعاد وهو رئيس الدائرة السياسية في وزارة الدفاع الإسرائيلية وترجمان ويشغل منصب المستشار الأمني لرئيس الوزراء الإسرائيلي مدير المخابرات المصرية عمر سليمان المكلف بالملف الفلسطيني الإسرائيلي.

وقال دبلوماسيون مصريون الاربعاء ان القاهرة تخطط لاجراء مباحثات " فنية" بشكل منفصل مع كل من ممثلين لاسرائيل وحماس والسلطة الفلسطينية، بشأن الخطة المصرية.

وقد شارك جلعاد قبلا في المفاوضات التي قادت الى تهدئة الستة اشهر بين حماس واسرائيل والتي انتهت في ديسمبر/ كانون الاول الماضي.

وكانت الحكومة الاسرائيلية قد قالت في وقت سابق انها تنظر بايجابية الى الخطة، فيما اعلن مسؤول من حماس ان المنظمة ليست على استعداد في الوقت الراهن لقبول او رفض الخطة التي تنحاز لاسرائيل على حد قوله.

اخفاق مجلس الامن

في هذه الأثناء تستمر المداولات في أروقة الأمم المتحدة في محاولة للتوصل إلى اتفاق بشأن الأزمة في غزة.

وكانت جلسة لمجلس الأمن الدولي قد اخفقت الاربعاء في التوصل إلى قرار بهذا الشأن وسط أنباء عن استمرار الانقسامات بشأن الدعوة إلى وقف فوري لإطلاق النار.

وتسعى المجموعة العربية لتمرير مشروع قرار ملزم يطالب بوقف فوري لإطلاق النار سواء من خلال النص الذي سبق وطرحته ليبيا أو المبادرة المصرية الفرنسية.

بينما ترغب الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا في بيان يؤكد على أن "وقف اطلاق نار دائم" يتطلب ضمانات لاعادة فتح المعابر ومنع تهريب الاسلحة لحماس.

وقال جان موريس ريبير سفير فرنسا في الامم المتجدة انه لا يوجد اجماع على اي من الصيغتين.

واضاف ريبير الذي تترأس بلاده مجلس الامن " ولاننا نرغب في المضي في اتجاه مشترك فقد قررنا الاستمرار في محادثاتنا ومفاوضاتنا".

وقال ريبير إن المشاورات ستستمر بين الدول الأعضاء لبلورة موقف مشترك.

وقالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إنها تجري نقاشات حثيثة مع إسرائيل والحكومات العربية حول خطة وقف إطلاق النار التي اقترحتها مصر.

وأشادت رايس في تصريحات للصحفيين بالمبادرة التي طرحها الرئيس المصري حسني مبارك، لكنها جددت موقف بلادها المتمسك بأن تكون الهدنة دائمة.

حسني مبارك

وأضافت "نعتقد بأن وقف إطلاق النار ضروري ولكن يجب أن يكون وقفا لا يسمح بعودة الوضع الذي كان سائدا".

ومددت رايس ونظيراها الفرنسي والبريطاني فترة بقائهم في نيويورك في محاولة للتوصل إلى اتفاق حول مقترحات الهدنة.

وقال السفير المصري في الأمم المتحدة ماجد عبد الفتاح إن الدول العربية ليست مستعدة لانتظار مجلس الأمن الدولي ليصدر قرارات لأن الأزمة في غزة ملحة جداً.

وأضاف السفير المصري" لن ننتظر مناقشات لعدة أسابيع بشأن كيفية تطبيق المبادرة، ... بالأمس قتل عشرون طفلا في مدرسة ولذلك يجب أن نكون عمليين ونتعامل مع الأزمات".

وأشار إلى أن مجلس الأمن عليه مسؤوليات يجب أن يتحملها.

وانتقد وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل عدم اتخاذ المجلس حتى الآن "إجراء ملموسا لتحمل مسؤولياته وإنهاء الأعمال العدائية".

واعتبر أن ذلك يثير التساؤلات بشأن "مصداقية بل وأساس وجود السلام والأمن الدولي"، وقال أيضا إن البيروقراطية والتجاهل ليسا أفضل طرق إنهاء الصراع.

مواقف من المبادرة

وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد اعلن الارعباء أن اسرائيل والسلطة الفلسطينية وافقتا على المبادرة الفرنسية المصرية.

اما اسرائيل فقالت انها ترحب بها من حيث المبدأ لكن المحادثات ما تزال مستمرة حول اسس هذه المبادرة.

وعبر ممثل حركة حماس في لبنان أسامة حمدان، عن تحفظ الحركة على جوانب من المبادرة المصرية، قائلا انها "ستدرس في سياق كل الافكار" التي طرحت على الحركة خلال الايام الماضية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com