Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: السبت 03 يناير 2009 14:54 GMT
الغارات على غزة تدخل أسبوعها الثاني



تغطية مفصلة:


اقرأ أيضا
ليفني ترفض الدعوة لهدنة مؤقتة
01 01 09 |  الشرق الأوسط


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

تواصلت العملية العسكرية الاسرائيلية في غزة ودخلت يومها الثامن بقصف جوي وبحري علي القطاع منذ الساعات الأولى من الصباح.

وقد أدى الهجوم منذ السبت الماضي إلى مقتل 441 فلسطينيا بينهم 75 طفلا و21 امرأة وجرح أكثر من 2200 آخرين.

واستمر استهداف منازل القياديين بكتائب القسام في عدة انحاء من القطاع، وقد أعلن مسؤلوون بالأمم المتحدة أن القصف الإسرائيلي استهدف منازل اكثر من خمسة وعشرين قياديا في حركة حماس خلال الاربع والعشرين ساعة الأخيرة، بينما اطلق المسلحون الفلسطينيون اكثر من 60 صاروخا على جنوب اسرائيل خلال نفس الفترة.

القصف أدى إلى تدمير المدرسة الأمريكية في بيت لاهيا
الغارات استهدفت أنحاء القطاع منذ ساعات الصباح الأولى

من جهة أخرى أكدت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس مقتل أبو زكريا الجمال احد قيادييها متأثرا بجراح خلال غارة الليلة الماضية على غزة.

وأفاد مراسلنا شهدي الكاشف أن الجمال كان من أبرز قيادات القسام في مدينة غزة.

واستهدف القصف أيضا المدرسة الأمريكية في بيت لاهيا ومرفأ الصيادين في غزة، وتزامن ذلك مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الإسرائيلية في أجواء القطاع.

ودمر القصف الإسرائيلي الطريق الساحلي غربي مدينة غزة وجسر المغراقة جنوب المدينة.

كما ألقت الطائرات الإسرائيلية منشورات على بعض مناطق القطاع منها وسط مدينة غزة تطالب السكان بإخلاء منازلهم لتجنب العمليات العسكرية ضدهم.

وأفادت التقارير بتوغل إسرائيلي محدود من جهة شرق قطاع غزة، وقالت كتائب القسام إنها صدت السبت محاولة توغل لعناصر قوة خاصة من الجيش الاسرائيلي في منطقة الشجاعية الحدودية دون حدوث إصابات

وذكر بيان للكتائب أن عناصرها اطلقوا ست قذائف هاون على الاسرائيليين الذين ردوا بنيران الأسلحة الرشاشة قبل ان يتراجعوا.

في المقابل استمر إطلاق الصواريخ الفلسطينية على جنوبي إسرائيل حيث سقطت صواريخ على بلدتي أشدود وسديروت.

من جهة أخرى أفاد مراسلنا نقلا عن مصادر بحماس ان الحركة تلقت دعوة مصرية لبحث اقتراحات بالتهدئة واستئناف الحوار الفلسطيني.

يشار إلى ان حماس تشترط لأي هدنة الوقف الكامل للعمليات العسكرية الإسرائيلية وإنهاء الحصار على قطاع غزة وفتح كافة المعابر بما في ذلك معبر رفح.

حشود برية

جاء ذلك بينما تتزايد التكهنات بقرب توسيع العملية العسكرية لتشمل هجوما بريا على القطاع.

دبابات إسرائيلية
قادة الجيش يؤيديون عملية برية ولكن قصيرة الأمد

فالدبابات وناقلات الجند الإسرائيلية المدرعة تحتشد على مشارف قطاع غزة، وذكر شهود عيان أن المدفعية الإسرائيلية قامت بقصف اهداف شرقي القطاع.

وأفادت الأنباء بأن قادة الجيش جددوا تأييدهم لشن الهجوم البري خلال اجتماع الجمعة للمجلس الأمني المصغر ترأسه إيهود اولمرت أمس الجمعة

وقال عوفير جندلمان الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية في تصريح لبي بي سي إن الجيش الإسرائيلي مستعد وإن إسرائيل لم تقل إن عمليتها ضد حماس ستقتصر فقط على الغارات الجوية

وأضاف جندلمان ان العملية البرية إذا وقعت ستكون جزءا لايتجزا من الحملة العسكرية ضد حماس مؤكدا أن إسرائيل ستستخدم كل الوسائل العسكرية الممكنة لوقف إطلاق الصواريخ.

كلمة مشعل
خالد مشعل
حذر مشعل اسرائيل من القيام بعملية برية في غزة

وكان خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس قد حذر أمس اسرائيل من القيام بغزو بري لقطاع غزة، وقال ان مقاتلي حماس جاهزون لمقاومة اي غزو بري.

وقال مشعل " اذا ارتكبوا اى تصرف احمق وقاموا بغزو غزة، من يعرف فربما يكون لدينا شاليط ثان او ثالث او رابع" في اشارة الى الجندي الاسرائيلي المحتجز لدى حماس جلعاد شاليط.

واضاف مشعل في خطاب تلفزيوني من دمشق " اننا جاهزون للتحدى، هذه المعركة فرضت علينا ونحن واثقون من اننا سنحرز النصر، لاننا قمنا باستعداداتنا".

وحث مشعل الدول العربية ارسال مساعدات وفرق طبية الى غزة، واضاف ان دولا اوروبية وعربية قد اتصلت بحماس لبحث انهاء القتال الا انه لم يذكر دول بعينها.

وشدد مشعل على ان حركته لن ترضخ لمطالب اسرائيل لعقد هدنة، وان اسرائيل يجب عليها اولا ان توقف هجماتها، وتنهي حصارها، وان تقوم بفتح المعابر.

وتعليقا على خطاب مشعل يوم أمس رحب نمر حماد المستشار السياسي للرئيس الفلسطيني محمود عباس بالدعوة الى وقف الحملات الإعلامية بين الفصائل الفلسطينية.

وقال لبي بي سسي إنه يجب وقف ليس فقط وقف التراشق الإعلامي بين الفصائل الفلسطينية بل أيضا وقف الحملات الإعلامية ضد مصر .

وقال حماد إنه يجب العمل على وقف الهجوم على قطاع غزة والتوصل الى تهدئة برعاية دولية.

واوضح انه يجب ان يكون هناك خطاب فلسطيني واحد يطالب العالم" بوقف العدوان".

الأمم المتحدة

من جهته قال ريتشارد فولك مقرر الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية إن إسرائيل ترتكب فظائع في غزة.

وأضاف فولك في تصريح لبي بي سي أن "إسرائيل ترتكب سلسلة من الفظائع المفجعة باستخدام أسلحة حديثة ضد العزل، وتهاجم أناسا يعانون منذ شهور من حصار شديد، وتتجاهل إمكانية إعادة التهدئة التي اقترحتها قيادة حماس".

وأعرب المسؤول الأممي عن صدمته تجاه ما وصفه بفشل المجتمع الدولي في اتخاذ إجراء حاسم ضد ما يحدث في غزة.

جريح فلسطيني في معبر رفح
استمرار نقل الجرحى إلى مصر

واعتبر أيضا أنه حتى قبل بدء الغارات فإسرائيل كانت تنتهك القانون الدولي بفرضها الحصار على غزة .

وكانت إسرائيل قد اتهمت ريتشارد فولك بعدم الحياد لكنه رد على ذلك بالقول إنه من الخطأ المساواة بين الجانين الفسطيني والإسرائيلي فيما يتعلق بالعنف.

معبر رفح

على صعيد آخر قد قام عدد من نواب جماعة الإخوان المسلمين في مجلس الشعب المصري بزيارة معبر رفع لتفقد حركة المعبر.

واستمر نقل الجرحى الفلسطينيين من قطاع غزة إلى مصر كما عاد ستة عالقين فلسطينيين إلى القطاع ليصل إجمالي العابرين إلى القطاع من مصر إلى 295.

وأعيد أيضا جثمانا جريحين فلسطينيين توفيا في مستشفى بالقاهرة إلى قطاع غزة.

واستمر تدفق المساعدات الطبية والغذائية إلى مطار العريش بمصر حيث وصلت السبت ثلاث طائرات من تونس والسعودية والبحرين.

واستمرعبور المساعدات عبر المعبر إلى داخل قطاع غزة حيث عبرت شاحنات روسية.

في هذه الأثناء قالت الامم المتحدة إن قطاع غزة يواجه ازمة انسانية بالرغم من ان اسرائيل قالت ان الوضع قد تحسن.

وقال جون هولمز المسؤول الدولي عن إغاثة الطوارىء ان سكان غزة يعيشون في اوضاع بالغة الصعوبة وان الطواقم الطبية هناك على وشك الانهيار.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com