Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأحد 29 يونيو 2008 11:28 GMT
شرطة حماس تعتقل الناطق باسم شهداء الاقصى



تغطية مفصلة:



شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

افاد مراسل بي بي سي في قطاع غزة، نقلا عن مسؤول في حركة فتح، ان الشرطة التابعة لحركة حماس في غزة، اعتقلت يوم الاحد (ابو قصي) الناطق باسم كتائب شهداء الاقصى، التابعة لحركة فتح.

وكانت كتائب شهداء الاقصى قد اعلنت مسؤوليتها عن اطلاق صاروخين على بلدات اسرائيلية مجاورة للقطاع، الخميس الماضي، ما ادى الى اغلاق اسرائيل لمعابرها مع قطاع غزة.

وقال اشرف جمعة احد قادة حركة فتح في اتصال مع بي بي سي إن قوة تابعة لجهاز الامن الداخلي اعتقلت ابو قصي ظهر الاحد.

وقالت الاذاعة الاسرائيلية إن الدوائر الامنية الاسرائيلية المختصة، ستجري تقييما للاوضاع للتأكد مما اذا كان الجانب الفلسطيني يتقيد باتفاق التهدئة ام لا.

ونقلت الاذاعة عن مصدر امني قوله، إنه في حال التزام الفلسطينيين بالتهدئة ستزيد اسرائيل من كمية المواد والبضائع التي يتم نقلها الى قطاع غزة.

وكانت اسرائيل قد اعادت في وقت سابق من يوم الاحد فتح معبرين في قطاع غزة كانت قد قررت يوم الاربعاء الماضى الاستمرار فى اغلاقها عقب قيام مسلحين فلسطينيين باطلاق صواريخ على جنوب اسرائيل فى انتهاك لاتفاق التهدئة الذى تم التوصل اليه الاسبوع الماضى.

وقال الاسرائيليون انهم قرروا اعادة فتح معبري كارني (المنطار) وصوفا (العودة) بسبب الهدوء النسبى الذى ساد خلال الايام الماضيه.

وكانت اسرائيل قد اعادت فتح معبر نحال عوز (الشجاعية) الذي يستخدم لعبور شحنات الوقود من اسرائيل الى غزة يوم الجمعة الماضي.

اما معبر ايريتز (بيت حانون) الذي يستخدمه الدبلوماسيون والصحفيون والمواطنون الفلسطينيون، فقد بقي مفتوحا ولم يغلق مطلقا.

وينص اتفاق التهدئة الذي تم التوصل اليه بوساطة مصرية بين اسرائيل وحركة حماس في التاسع عشر من الشهر الجاري على قيام اسرائيل برفع الحصار الذي تفرضه على قطاع غزة مقابل توقف الفلسطينيين عن اطلاق الصواريخ على البلدات الاسرائيلية الجنوبية.

الا ان حركة الجهاد الاسلامي اطلقت يوم الثلاثاء الماضي ثلاثة صواريخ على اسرائيل من القطاع فيما تقول إنه كان ردا على مقتل احد زعمائها على يد القوات الاسرائيلية في الضفة الغربية، مما حدا بالاسرائيليين الى اغلاق المعابر التي تستخدم لنقل البضائع الى غزة.

يذكر ان اتفاق التهدئة يشمل قطاع غزة فقط ولايشمل الضفة الغربية.

من ناحية اخرى افادت مصادر فلسطينيه ان الجيش الاسرائيلى اقتحم فجر الأحد بلدة طوباس شمالى الضفة الغربيه وقتل شابا فلسطينيا وقام بحملة اعتقالات فى البلده.

وقال الجيش الاسرائيلي إن الشاب حاول القاء قنبلة حارقة على دورية اسرائيلي، فارداه الجنود الاسرائيليون قتيلا.

الا ان وكالة اسوشييتيدبريس نقلت عن احد سكان بلدة طوباس يدعى ايمن عبدالرازق قوله إن الشاب البالغ من العمر 17 عاما الذي قتله الجنود الاسرائيليون لم يكن مسلحا.

وقال الهلال الاحمر الفلسطيني إن الجنود الاسرائيليين حاولوا اسعاف الشاب ولكن دون جدوى.

وكان الجيش الاسرائيلي قد قتل شابا فلسطينيا آخر قرب مدينة الخليل ليلة الجمعة الماضية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com