Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأحد 08 يونيو 2008 18:56 GMT
البشير وسلفا كير يوقعان اتفاقا بشأن أبيي
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

وقع الرئيس السوداني عمر البشير ونائبه رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت وثيقة اتفاق أولي بين الطرفين لفك النزاع حول منطقة أبيي الغنية بالنفط.

ويقضي الاتفاق بتفعيل بند الترتيبات الأمنية فيما يتعلق انتشار القوات العسكرية شمالاً وجنوباً، وتأليف إدارة مؤقتة للمنطقة من الطرفين، وتحديد شهر واحد لوضع حل نهائي للأزمة، والنظر في الوضع الإنساني لإعادة الحياة إلى أبيي وعودة النازحين إليها.

ويُقدر عدد من فروا من الاشتباكات التي اندلعت في الشهر الماضي بحوالي 50 ألفا.

واتفق الطرفان المتنازعان على اللجوء إلى التحكيم الدولي لتسوية الخلاف.

سلفا كير  والبشير
اسفر القتال في ابيي عن نزوج عشرات الالاف من سكانها
انتخابات متوقعة

وتقول مراسلة بي بي سي في الخرطوم أمبر هينشو إن الطرفين وافقوا على نشر قوات شرطة ووحدات عسكرية مشتركة.

ةقد تكبد الطرفان خسائر عسكرية ثقيلة في المعارك التي اندلعت بعد أن هاجم مسلحو الحر كة الشعبية لتحرير السودان، على المنطقة.

وقد اثارت الإدارة الجنوبية غضب الحكومة في الخرطوم عندما عينت حاكما للمنطقة، فكان أن بعث الشماليون بمئات الجنود.

ويتضمن الاتفاق بندا ينص على إجراء انتخابات عامة في العام المقبل، وكذا على تنظيم استفتاء على مصير جنوب السودان.

يشار إلى أن تبعية أبيي لأي من الشمال والجنوب قضية شائكة لم يحسمها اتفاق السلام الموقع عام 2005 حيث اكتفى الجانبان بالاتفاق على تشكيل إدارة مشتركة للمنطقة التي تقدر الثروة النفطية فيها بنحو نصف مليار دولار.

ME-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com