Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: السبت 19 أبريل 2008 11:44 GMT
عشرات القتلى والجرحى في اشتباكات بمدينة الصدر
اقرأ أيضا
70 قتيلا في تفجيرات بالعراق
15 04 08 |  الشرق الأوسط
الصدر يصف جيتس بالإرهابي
12 04 08 |  الشرق الأوسط


شاهد هذا التقرير في مشغل منفصل

كيفية الحصول على رابط فلاش

أفادت الأنباء بسقوط 13 قتيلا وجرح ثمانين آخرين في اشتباكات عنيفة بمدينة الصدر شرقي بغداد بين القوات الأمريكية ومقاتلي جيش المهدي الموالي للزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

و أفاد مراسل بي بي سي في بغداد خضير حسين أن الاشباكات اندلعت بعد قيام القوات الأمريكية بقصف بعض المناطق في المدينة.

وكانت القوات الأمريكية والعراقية قد شرعت في بناء جدار من الحواجز الاسمنتية وسط مدينة الصدر ليقسمها إلى شطرين شمالي وجنوبي.

ويبلغ ارتفاع بعض الحواجز ثلاثة امتار وستم من خلالها تطويق الجزء الجنوبي من المدينة من اجل السيطرة على عملية الدخول إليها والخروج منها .

وقال بيان للجيش الأمريكي إن هذا الحاجز يهدف إلى منع إطلاق الصواريخ من مدينة الصدر باتجاه المنطقة الخضراء المحصنة في وسط بغداد حيث مقري الحكومة العراقية والسفارة الأمريكية.

البصرة

في هذه الأثناء أعلنت القوات العراقية انها فرضت سيطرتها على حي الحيانية في البصرة أهم معاقل ميليشيا جيش المهدي التابع للزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

جاء ذلك عقب اشتباكات عنيفة بين القوات العراقية مدعومة بالقوات الامريكية والبريطانية وعناصر الميليشيا.

وبدأت العملية بعرض للقوة قامت به القوات البريطانية والأمريكية، حيث دقت حي الحيانية بالمدفعية.

وقال مراسل بي بي سي في بغداد كريسبين ثورولد ان المدفعية البريطانية والطائرات الأمريكية قد قصفت حي الحيانية لاستعراض مقدار القوة الممكن اللجوء اليها عند الحاجة.

وعلم مراسل البي بي سي في مكتب بغداد أن قوات الأمن العراقية بدأت حملات تفتيش ومداهمة منازل في الحيانية. وقال مراسل وكالة رويترز للأنباء في المدينة إن أصوات الانفجارات والمدفعية الثقيلة كانت تسمع، ووصف المراسل الاشتباكات بأنها الأعنف في المدينة منذ عملية صولة الفرسان التي شنتها القوات العراقية في البصرة الشهر الماضي.

وقال قائد القوات العراقية في البصرة الفريق موحان الفريجي أن قواته دخلت وسط حي الحيانية وبدأت ملاحقة "الهاربين" والقبض عليهم.

وتوقع الفريجي إنهاء العملية بنجاح خلال ساعات مؤكدا لوكالة رويترز أن الاشتباكات توقفت وأنه سيتم القبض على أي مسلح.

مقتل جندي أمريكي

وفي محافظة صلاح الدين شمال بغداد قتل جندي أمريكي في تفجير سيارة مفخخة بينما كان يقوم بأعمال دورية.

وبذلك يصل عدد الجنود الأمريكيين الذين قتلوا في شهر نيسان/إبريل حتى الآن 29 جنديا، ويتجاوز هذا الرقم عدد القتلى من الجنود الأمريكيين في الأشهر الثلاثة الأولى من العام مجتمعة.

ويبلغ عدد قتلى الجيش الأمريكي في العراق منذ آذار/مارس 2003 كما تقول وكالة الأنباء الفرنسية 4040 قتيلا وذلك نقلا عن إحصاءات الموقع الالكتروني المستقل "إصابات العراق".

MR-F,R,OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com