Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الجمعة 11 أبريل 2008 04:42 GMT
موريتانيا: اعتقال العقل المدبر لقتل الفرنسيين

اعتقال ولد هيبة
الشرطة وصفت ولد هيبة بأنه عنصر خطير بالقاعدة في موريتانيا

اعلنت الشرطة الموريتانية أنها اعتقلت "سلفيين" بينهم معروف ولد هيبة الذي تصفه بأنه أمير جماعة سلفية على صلة بتنظيم القاعدة متهمة بالمسؤولية عن قتل أربعة سائحين فرنسيين في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وقال المتحدث باسم الشرطة إن ولد هيبة" عنصر خطير في تنظيم القاعدة " وأكد أنه كان المسؤول عن تدبير عملية قتل السائحين في 24 ديسمبر.

وأضاف المتحدث انه تم القبض على ولد هيبة متنكرا في زي امرأة لدى تفتيش إحدى السيارات، ويعد ولد هيبة ثالث شخص يعتقل على خلفية مقتل الفرنسيين.

وتم اعتقال اثنين آخرين في يناير/كانون الثاني الماضي أثناء تواجدهما في غينيا بيساو لكن أحدهما تمكن من الفرار الأسبوع الماضي من مقر محكمة في نواكشوط.

ويوم الاثنين الماضي أفادت انباء بأن قوات الأمن اشتبكت في العاصمة الموريتانية نواكشوط مع مسلحين في اشتباك أدى إلى مقتل شخصين .

وواصلت الشرطة خلال الأيام الماضية حملة ملاحقة المشتبه بهم حيث حاصرت الأربعاء منزلا وقتلت عن طريق الخطأ مدنيا وأصابت آخر بحسب روايات شهود العيان.

وكان مقتل السائحين الفرنسيين والهجوم الذي تلاه على موقع للجيش الموريتاني قد أدى لألغاء مسار سباق رالي باريس دكار الدولي هذا العام في الصحراء الموريتانية.

وتوقع متابعون تغييرات واسعة في الجهازين الأمني والقضائي علي خلفية الحالة الأمنية التي تثير رعبا لدي المواطنين الذين لم يتعودوا من قبل علي تبادل إطلاق النار والمطاردات في الشوارع.

AF




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com