Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الجمعة 04 أبريل 2008 13:03 GMT
تحذير من انتشار سوء التغذية في العراق
اقرأ أيضا


سعد حتر
سعد حتر
بي بي سي - عمان

حذّرت الأمم المتحدة، الجمعة، من انتشار سوء التغذية بين أربعة ملايين شخص داخل العراق- أي أن واحد من كل ستة عراقيين "بلا غذاء كاف".

أم عراقية
الأمم المتحدة تقول إن هناك مشاكل حياتية جدية

ونبّه جون هولمز، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية ومنسق عمليات الإغاثة الطارئة، إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية في العراق خلال العامين الماضيين بسبب دوامة العنف وتدهور الخدمات الأساسية في عدة مناطق.

وفي مؤتمر صحافي عقده في عمّان، قال هولمز إن "الخدمات الأساسية في مناطق عديدة ما زالت في تدهور. وإن هناك اربعة ملايين شخص دون غذاء كاف، بينما لا تتوفر مياه شرب لـ 40 بالمئة من السكان، وغياب الرعاية الطبية الأساسية عن ثلث السكان".

ولفت هولمز إلى أن " 4 بالمئة إلى 9 بالمئة من الأطفال العراقيين تحت سن خمس سنوات يعانون نقصا حادا في التغذية".

ورغم التحسن الأمني في بعض المناطق، فإن هناك مشاكل "معيشية خطيرة أبرزها النزوح الداخلي"، علما أن ثلاثة ملايين عراقي فرّوا من منازلهم منذ الاجتياح قبل خمس سنوات فيما هاجر مليونان الى الخارج- أكثر من نصفهم في سورية والأردن.

في هذه الأثناء قال ديفيد شيرر، منسق الشؤون الانسانية في العراق، الذي وصل عمان ليل الخميس - الجمعة قادما من البصرة، أن الحياة في هذه المدينة الجنوبية -الغنية بالنفط "بدأت منذ يومين بالعودة إلى طبيعتها".

واشار الى عودة جزء كبير من الخدمات الى طبيعتها كتوفر المياه والكهرباء والغذاء والدواء بنسب متفاوتة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com