Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 27 فبراير 2008 22:44 GMT
وفاة نقيب الصحافيين العراقيين بعد هجوم على سيارته

شهاب التميمي
توفي شهاب التميمي الذي كان قد هوجم السبت الماضي اثر ازمة قلبية في المستشفى

توفى نقيب الصحفيين العراقيين شهاب التميمي الاربعاء متأثرا بجروحه بعد اربعة ايام من هجوم مسلح استهدف سيارته في بغداد.

وكان التميمي الذي توفي عن عمر يناهز 74 عاما صحفيا مستقلا عمل في صحف عراقية مختلفة، وكان من منتقدي الغزو الامريكي للعراق واستمرار تواجد القوات الامريكية بعده.

ونقلت وكالة رويترز للانباء عن مسؤول بنقابة الصحفيين ان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي امر بنقل التميمي للاردن لتلقي العلاج، لكن الاطباء قالوا انه لن يحتمل السفر.

وتقول لجنة حماية الصحفيين بنيويورك ان حرب العراق خلفت اكبر عدد من القتلى بين الصحفيين، حيث بلغ عددهم 126 صحفيا و50 مساعدا منذ 2003، بالاضافة الى التميمي. و32 من الصحفيين القتلى لقوا حتفهم في 2007 فقط.

AZ-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com