Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: السبت 23 فبراير 2008 11:14 GMT
المنطقة الخضراء ببغداد تتعرض لهجوم صاروخي

المنطقة الخضراء
المنطقة الخضراء مقر الحكومة العراقية والسفارة الامريكية

تعرضت المنطقة الخضراء المنيعة التحصين في قلب العاصمة العراقية بغداد اليوم إلى وابل من قذائف الهاون والصواريخ، حيث دوت صافرات الانذار معلنة عن الهجوم، ومحذرة الموجودين بضرورة الاحتماء من موجة القصف المفاجئة هذه، والتي لم ترد حتى الآن انباء عن وقوع اصابات.

يذكر ان المنطقة الخضراء، التي يفترض انها اكثر الامكان تحصينا في العراق، هي مقر الدولة العراقية من حكومة وبرلمان، إلى جانب السفارة الامريكية ومقرات منظمات ووكالات حكومية واجنبية اخرى.

وحسب آخر الانباء الوادرة من بغداد فان ما لا يقل عن عشرة انفجارات قد دوت في المنطقة الخضراء.

وقد اكد المقدم براد ليتون المتحدث العسكري الامريكي وقوع هذه الهجوم، وقال: "لقد تعرضنا إلى نيران غير مباشرة تمثلت في (سقوط) قذائف متنوعة."

المنطقة الخضراء
كانت المنطقة دائما مستهدفة بهجمات صاروخية

من جانبها رفضت ميرمبي نانتونجو المتحدثة باسم السفارة الامريكية الادلاء باي تصريحات عن الاصابات البشرية او الاضرار المادية.

يشار إلى ان المنطقة الخضراء، الواقعة على الضفة الغربية لنهر دجلة في جانب الكرخ، كانت هدفا مستمرا لهجمات بالقذائف والصورايخ في الماضي، لكن تلك الهجمات تراجعت بقوة في سياق تحسن الاوضاع الامنية في العاصمة العراقية.

ويتهم الجيش الامريكي ما يطلق عليها "الجماعات الخاصة"، وهي عناصر يقول انها خارجة عن ميليشيا جيش المهدي التي يترأسها الزعيم الديني الشيعي مقتدى الصدر.

ويقول الجيش الامريكي ان هذه الجماعات تحصل على تمويلها وأسلحتها من ايران، لكن طهران تنفي هذه التهمة.

وكان الصدر قد اعلن الجمعة عن تمديد وقف النار الذي كان قد اعلن عنه في المرة الاولى في أغسطس/ آب لمدة ستة أشهر، حيث تردد ان السبب الرئيسي هو لاعادة تنظيم ميليشياته.

وقد رحب الجيش الامريكي باعلان التمديد لكنه قال انه سيواصل تعقب تلك الجماعات الخارجة عن جيش المهدي.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com