Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 22 يناير 2008 11:32 GMT
وزيرة التعليم تفوز بثقة مجلس الأمة الكويتي
اقرأ أيضا


نورية الصبيح
انقسام في صفوف الإسلاميين تجاه الصبيح

فازت وزيرة التربية والتعليم الكويتية نورية الصبيح باقتراع بالثقة في أدائها بعد نحو اسبوعين من استجوابها من قبل نواب إسلاميين في مجلس الأمة الكويتي.

وصوت لصالح الصبيح 27 نائبا بينما صوت لصالح سحب الثقة منها 19 نائبا وامتنع اثنان عن التصويت.

وقالت الصبيح بعد الاقتراع "نحن جميعا موالون للكويت، وأنا سآخذ في الاعتبار كل الملاحظات (التي قيلت) في تطوير التعليم".

وقد نجح الاقتراع بالثقة على وزيرة التربية والتعليم في شق صفوف النواب الإسلاميين في مجلس الأمة حيث صوتت الكتلة الإسلامية الرئيسية في المجلس لصالح الوزيرة.

اتهامات

وجاء استجواب الصبيح والاقتراع على الثقة فيها داخل مجلس الأمة الكويتي على خلفية فضيحة اعتداء جنسي تفجرت مؤخرا في مدرسة بالكويت.

واتهمت الوزيرة بعدم معالجة قضية اعتداء عمال آسيويين على ثلاث صبية تلاميذ في المرحلة الابتدائية في احدى مدارس الكويت اوائل ديسمبر/كانون الأول معالجة سليمة.

وكانت الصبيح قد نفت في البداية وقوع حادث الاعتداء الجنسي ثم تراجعت عن تصريحاتها بشكل مفاجئ، وأكدت إيقاف مدير المنطقة التعليمية التي تتبعها المدرسة وقياديين آخرين عن العمل لحين انتهاء التحقيقات في الحادث.

وأثارت الحادثة غضبا في الأوساط النيابية، حيث دعا عدد كبير من النواب إلى محاسبة المقصرين، واعتبر بعض النواب ما حدث بأنه جريمة تستدعي رحيل الوزيرة وتؤكد تدهور حالة وزارة التربية والتعليم.

كما اتهمت الصبيح بعدم اتخاذ إجراء حازم ضد تلميذة قامت بالكتابة على نسخة من المصحف الشريف.

وألقي اللوم على الوزيرة في تدهور مستوى التعليم في البلاد والسماح باختلاط الطلبة والطالبات في الجامعات الكويتية الخاصة، حيث التعليم في الكويت غالبا غير مختلط.

MR-R,P

ونورية الصبيح هي السيدة الوحيدة في الوزارة الكويتية بعد استقالة معصومة المبارك وزيرة الصحة في آب/أغسطس الماضي بعد تعرضها لضغوط شديدة عليها من نواب إسلاميين إثر نشوب حريق في مستشفى.

يذكر ان خمسة وزراء قد خرجوا من الحكومة خلال نحو عامين بسبب استجوابات نيابية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com