Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 14 يناير 2008 16:22 GMT
العراق: مقتل 60 مسلحا في عملية "حصاد الفولاذ"

جندي أمريكي أثناء عملية استطلاع شمال بغداد
القوات الأمريكية والعراقية تنفذ حملة واسعة النطاق ضد القاعدة شمال العراق

تقول القوات الأمريكية والعراقية إنها تمكنت من قتل 60 من المسلحين، ومصادرة عشرات من مخابئ السلاح واعتقلت 193 من المشتبه فيهم، وذلك في الأسبوع الأول من حملة عسكرية واسعة على المسلحين الذين يشبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة إلى الشمال من بغداد.

وفي تطور أخر، أعلن مسؤولون عراقيون عن مقتل القاضي في محكمة الاستئناف والعضو في مجلس القضاء الأعلى، أمير جودت النائب، على يد مسلحين اطلقوا النار على السيارة التي كان يستقلها بحي المنصور، غربي العاصمة العراقية وهو في طريقه إلى العمل.

وتقول الشرطة العراقية إن المسلحين تمكنوا من الهرب في سيارة بعد أن قتلوا القاضي وسائقه.

"حصاد الفولاذ"

وجاء في بيان للجيش الأمريكي، أنه عثر على 79 مخبأ للسلاح، بها أكثر من 10 آلاف رصاصة، وألفي وحدة ذخيرة للأسلحة الثقيلة، وحوالي طنين من المواد المتفجرة ومئة من القنابل تقليدية الصنع، في الحملة التي أطلق عليها "عملية حصاد الفولاذ".

واشار نفس المصدر إلى أن أحد المخابئ، عثر عليه في مخبأ محصن بمحافظة ديالى، إلى الشمال من بغداد.

وتعد عملية حصاد الفولاذ التي تنفذها القوات الأمريكية والعراقية في محافظات ديالى و صلاح الدين وونينوى والتأميم جزءا من عملية شاملة تحمل اسم "العنقاء الشبح" والتي بدأت يوم الثلاثاء الماضي.

ومنذ انطلاق العملية قتل عشرة من الجنود الأمريكيين على الأقل، ستة منهم سقطوا أثناء عملية مداهمة منزل ملغم في ديالى.

وأعلنت مصادر أمنية أن سبعة من رجال الشرطة أصيبوا بجروح، فيما بات اثنان من زملائهم في عداد المفقودين بعد أن اقتحمت دوريتهم منزلا ملغما في قرية العبارة القريبة من بعقوبة، مركز محافظة ديالى.

وفي عملية مختلفة، لقي شرطيان حتفهما بعد أن انفجرت في قافلتهما عبوة ناسفة وضعت على جانب طريق خارج بلدة الدجيل، 60 كيلومترا إلى الشمال من بغداد.

ME-W




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com