Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 18 ديسمبر 2007 14:23 GMT
اطفال من بين ضحايا قصف مقديشو






مصاب ينقل الى
سقطت قذيفة مباشرة على مطعم بسوق البركة

قال سكان في العاصمة الصومالية مقديشو إن تجدد القتال اليوم الثلاثاء بين المسلحين والقوات الحكومية التي تدعمها قوات من الجيش الإثيوبي أدى إلى مقتل 12 شخصا على الأقل واصابة حوالي 50 آخرين.

ومن بين القتلى أم وابناؤها الثلاثة حسب نفس المصادر.

وقد أرغم المدنيون على الفرار تحت وابل من القذائف بينما أغارت القوات الحكومية على موقع يختبئ فيه المتمردون في شمال المدينة.

ويأتي القصف بعد اشتباكات بين القوات الحكومية مدعومة بالجيش الاثيوبي ومسلحين، أسفرت عن مقتل شخصين اثنين.

ووقع القتيلان بعدما سقطت قذيفة على مطعم في سوق البركة بمقديشو.

قوات اثيوبية
يقول المراسلون ان اثيوبيا وحدها لديها الامكانيات لقصف سوق البكة بتلك الطريقة

وقد نفى الجيش الاثيوبي كونه قصف السوق المزدحم الاسبوع الماضي مما ادى الى مقتل 17 شخصا، لكن المراسلين يقولون ان اثيوبيا وحدها لديها الامكانيات لتنفيذ قصف مدفعي مماثل.

ويقول محمد ولاد حسن مراسل بي بي سي في مقديشو ان الحكومة سبق واتهمت تجار السوق بدعم المسلحين.

واتهم كل طرف الطرف الآخر باستهداف المدنيين عمدا. وتقدر وكالات الإغاثة أن يكون 6 آلاف مدني قد قتلوا هذا العام.

وفي نيويورك قال أميدو ولد عبد الله، مبعوث الصومال إلى الامم المتحدة، إن من الضروري تدعيم قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي في مقديشو إلى أن يتم تكوين ونشر قوات أكبر لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة.

AE- W/AZ-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com