Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 19 نوفمبر 2007 22:55 GMT
بلير يعلن إقامة مشروعات اقتصادية في الأراضي الفلسطينية



تغطية مفصلة:



توني بلير
توني بلير وصف المشروعات الاقتصادية التي أعلن عن إقامتها في الأراضي الفلسطينية بأنها تمثل "بداية قوية"

أعلن توني بلير، مبعوث اللجنة الرباعية إلى الشرق الأوسط، عن سلسلة من المشروعات الاقتصادية تهدف لمساعدة الاقتصاد الفلسطيني.

وكشف بلير النقاب عن أربعة مشروعات رئيسية تشمل منشأة لمعالجة مياه الصرف الصحي في غزة ومجمعا صناعيا في أريحا ومنطقة صناعية في الخليل.

وحذر رئيس الوزراء البريطاني السابق من أن الجهود السياسية لن تنجح في غياب الأمل بتحقيق رخاء اقتصادي.

ويأتي إعلان بلير عن إقامة مشروعات اقتصادية في الأراضي الفلسطينية قبل أسبوع من انعقاد مؤتمر السلام بالولايات المتحدة.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد وافقت في وقت سابق على الإفراج عن 450 أسيرا فلسيطينيا وأعادت التأكيد على تعهدها بتجميد بناء مستوطنات جديدة في الضفة الغربية وتفكيك المستوطنات غير القانونية.

وقال مسؤول إسرائيلي رفيع إن الخطوات الإسرائيلية تمثل بادرة حسن نية قبل مؤتمر السلام.

دعم إسرائيلي

وأعلن بلير، في معرض حديثه إلى الصحفيين في القدس برفقة رئيس الوزراء الفلسطيني ووزير الدفاع الإسرائيلي، أن المشروعات الأربعة تهدف إلى إنعاش الاقتصاد الفلسطيني.

وقال مبعوث الرباعية إن إقامة منشأة لمعالجة مياه الصرف الصحي ضرورة عاجلة للحيلولة دون انهيار نظام الصرف الصحي الذي يوفر خدمات لـ 200 ألف فلسطيني في مدينة بيت لاهيا شمالي قطاع غزة.

ويُذكر أن خمسة فلسطينيين قتلوا في مارس/ آذار الماضي في قرية قريبة من بيت لاهيا بعد انفجار منشأة للصرف الصحي.

وكشف بلير أيضا خططا لإقامة مجمع زراعي وصناعي في أريحا بالضفة الغربية لمساعدة الفلسطينيين على تصدير بضائعهم إلى الاتحاد الأوربي ومنطقة صناعية بدعم تركي في الخليل. وأضاف أن المشروعين سيوفران فرص عمل للسكان المحليين.

كما أعلن بلير حزمة إجراءات اقتصادية لإنعاش السياحة في مدينة بيت لحم.

وقال بلير للصحفيين إن هذه المشروعات تمثل " بداية قوية لجزء هام من هذه العملية لأنه بدون أمل في تحقيق رخاء اقتصادي وتحسين مستوى المعيشة ومنح السكان المحليين دورا اقتصاديا لصنع مستقبلهم....فلن تنجح الجهود السياسية".

وأضاف " وفي نهاية المطاف، فإن كل الجوانب مترابطة: الرؤية السياسية وبناء مقومات إقامة الدولة الفلسطينية والوقائع الفعلية على الأرض".

وتقول مراسلة بي بي سي في القدس، كاتيا أدلر، إن المشروعات التي أعلن عنها بلير ليست جديدة لكن الجديد هو أن بلير يحظى بدعم إسرائيل.

وتضيف مراسلة بي بي سي أن إسرائيل كانت تعرقل في الماضي المبادرات الاقتصادية وتقيد حركة البضائع والعمال داخل الأراضي الفلسطينية وحولها بدعوى المخاوف الأمنية.

RA-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com