Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 11 نوفمبر 2007 08:57 GMT
مشاورات عربية لتنسيق المواقف تجاه مؤتمر انابوليس



تغطية مفصلة:



مبارك وعبد الله (صورة من الأرشيف)
يسعى الجانبان لتنسيق الموقف العربي في مؤتمر السلام

تشهد مصر اليوم تحركا دبلوماسيا عربيا مكثفا يركز على تنسيق المواقف تجاه مؤتمر السلام في الشرق الأوسط الذي يعقد بالولايات المتحدة قريبا.

ويستضيف الرئيس المصري حسني مبارك نظيريه العراقي جلال طالباني واليمني على عبد الله صالح إضافة للعاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز في قمة رباعية بالقاهرة.

كما سيصل القاهرة في وقت لاحق الرئيس الفلسطيني محمود عباس والمنسق الأعلى للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوربي خافيير سولانا.

وكان مبارك بحث أمس في القاهرة مع العاهل السعودي الوضع العربي بما في ذلك الوضع في العراق، وتنفيذ مقررات قمة الرياض العربية 2007.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة المصرية سليمان عواد أن هناك توافقا كاملا في المواقف السعودية ـ المصرية حيال اجتماع أنابوليس وكل القضايا المتعلقة بالوطن العربي.

وأضاف عواد في تصريحات نقلتها صحيفة الاهرام الحكومية المصرية أن الرئيس مبارك يتمني مخلصا أن يكون اجتماع أنا بوليس محققا لآمال وتطلعات الشعب الفلسطيني من أجل التوصل إلي سلام عادل‏.

وكانت مصر قد اعربت عن خشيتها من اخفاق مؤتمر أنابوليس فى حال عدم الاعداد الجيد له ، بينما اكد الملك عبدالله ان عدم حل المسائل التى تهم الفلسطينيين وتهم العالم العربي والإسلامي سيجعله غير ناجح.

من المتوقع أيضا وصول الرئيس السوداني عمر البشير إلى القاهرة اليوم بالإضافة إلى ولي عهد البحرين

محادثات طالباني

من جهة اخرى أفادت تصريحات الدبلوماسيين العراقيين فى القاهرة قبيل وصول طالباني بأن محادثاته مع مبارك ستتطرق الى القضايا الامنية فى العراق وكيف يمكن لمصر ان تساعد العراق فى هذا المجال خاصة فى مجال التدريب.

أيضا سيتم بحث المشكلة الحدودية بين العراق وتركيا في ما يتعلق بحزب العمال الكردستاني وتهديدات أنقرة بشن هجوم بري موسع شمالي العراق.

وكانت مصر قد دعت الى حل المسألة عن طريق الحوار بين الاطراف المعنية والامتناع عن الاعمال التى من شأنها خلق نزاع حدودي جديد يضيف للاجواء المتوترة بالفعل فى منطقة الشرق الاوسط.

وهناك ايضا قضية اللاجئين العراقيين بمصر وهم بعشرات الالاف ويتفرقون على مدن مصرية مختلفة وبعضهم يعاني من مشكلات مختلفة مثل نقص المستندات اللازمة للاقامة وصعوبة تكاليف المعيشة، ومشكلات تعليم الابناء والسكن .

بالاضافة الى ذلك ذكر المستشار الاعلامي للرئيس العراقي انه سيلتقي مع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى دون تحديد موعد لذلك.

AF-F-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com