Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الجمعة 24 أغسطس 2007 09:58 GMT
الخرطوم تنفي ادعاءات بخرق حظر السلاح في دارفور



دارفور حقائق وأرقام من واقع الصراع في دارفور
عمر البشير لمحة عن الرئيس السوداني


مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


طائرات أنطونوف تفرغ شحنة بضائع في "الجنينة" ( الصورة منمنظمة العفو الدولية)
منظمة العفو الدولية تقول إن طائرات أنطونوف فرغت أسلحة في "الجنينة" في تموز/يوليو

شككت السفارة السودانية في لندن في ادعاءات منظمة العفو الدولية (امنستي انترناشيونال) بأن الحكومة السودانية تقوم بإدخال أسلحة إلى إقليم دارفور فيما أسمته المنظمة "خرقا سافرا" لقرار الأمم المتحدة الذي يحظر ذلك.

وقال الملحق الاعلامي في السفارة، خالد المبارك، لبي بي سي - العربية إن الصور التي تحدثت عنها المنظمة مشبوهة، واتهم امنستي باستخدام اساليب مضللة.

وقالت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان إن صورا في حوزتها لمروحيات عسكرية روسية الصنع وطائرة نقل في مطار في دارفور توثق هذا الخرق.

ويقول بيان أصدرته منظمة العفو إن صورا التقطها شهود عيان لطائرة نقل في إقليم دارفور تعزز الدليل الذي قدمته في أيار/مايو بأن الخرطوم لا تزال تؤجج انتهاكات حقوق الإنسان في الإقليم.

وتظهر الصور التي التقطت في بلدة الجنينة بالقرب مع الحدود مع تشاد حاويات يتم إنزالها من طائرة نقل من طراز أنطونوف وتحميلها في عربات عسكرية بالإضافة إلى مروحيات عسكرية من طراز إم آي ـ 17 و إم آي ـ 24.

دعوة امنستي

ويقول بريان وود مدير قسم أبحاث السلاح في منظمة العفو الدولية :"مرة ثانية تدعو منظمة العفو الدولية مجلس الأمن الدولي للتصرف بحسم لضمان تنفيذ الحظر المفروض بما في ذلك وضع مراقبين دوليين في جميع منافذ الدخول إلى السودان وفي دارفور.

وقد ابلغ سكان في المنطقة منظمة العفو أن طائرات كهذه تقوم منذ فترة بنقل معدات عسكرية للقوات الحكومية ومسلحي الجنجويد في دارفور.

وتضيف منظمة العفو أن انتشارالأسلحة الصغيرة والعربات المدرعة قد أدى إلى ارتفاع عدد الهجمات المسلحة على قوافل المعونة والمدنيين.

فيما يحذر إروين فان دير بورغت مدير برنامج إفريقيا في المنظمة من أنه "إذا ما استمر تدفق الأسلحة إلى دارفور و لم تخول قوات حفظ السلام السلطات الكافية لنزع سلاح وتقييد حركة الجماعات المعارضة ومسلحي الجنجويد، فإن قدرة القوات الجديدة لحفظ السلام على حماية المدنيين ستضعف بشكل كبير".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com