Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 21 مايو 2007 16:02 GMT
سريان وقف النار بين الجيش اللبناني و"فتح الاسلام"
شاهد واسمع

تغطية موسعة للشأن اللبناني

الانتخابات النيابية 2009




أخبار عامة




اقرأ أيضا


قوات لبنانية في طرابلس

وقع مساء الاثنين انفجار في منطقة فردان التجارية في بيروت الغربية مما اوقع عدد من الجرحى.

استهدف الانفجار ساحة لوقوف السيارات يقع بالقرب من المركز الثقافي الروسي في هذه المنطقة ذات الغالبية المسلمة. وقد ادى الانفجار الى احراق عدد من السيارات وحطم زجاج عدد من الابنية.

وقالت محطات التلفزة المحلية إن اربعة اشخاص اصيبوا نتيجة الانفجار.

نهر البارد

وفي الشمال، خفت القتال العنيف الذي دار في وقت سابق من يوم الاثنين بين القوات اللبنانية ومسلحي التنظيم المدعو "فتح الاسلام" في مخيم نهر البارد شمال طرابلس بعد ساعات قليلة من سريان احدث اتفاق لوقف اطلاق النار.

وقد أعربت الامم المتحدة الاثنين عن قلقها إزاء الازمة الانسانية في مخيم اللاجئين وأدانت الرئاسة الالمانية للاتحاد الاوروبي سفك الدماء ودعت إلى نزع أسلحة المليشيات الاسلامية.

وفي القاهرة، ادان مبعوث الامين العام للامم المتحدة الى الشرق الاوسط تيرجي روود لارسن العنف المتفجر في لبنان بعد لقائه بالرئيس المصري حسني مبارك. وقال لارسن: "إن العنف الذي يجري في لبنان مصدر قلق لكلينا."

وقالت وزارة الخارجية الامريكية إن الجيش اللبناني "يتصرف بشكل مشروع" ضد "استفزازات متطرفين يستخدمون العنف" وينشطون انطلاقا من مخيم للاجئين الفلسطينيين.

وقال المتحدث باسم الوزارة شون ماكورماك إن "هذه مجموعة متورطة في أعمال عنف لتحقيق هدفها المعلن أيا كان".

لكن ماكورماك رفض مناقشة ما إذا كان للتنظيم صلات خارجية مثل علاقته المزعومة بتنظيم القاعدة.

وهدد تنظيم "فتح الاسلام" الاثنين بنقل هجماته إلى خارج طرابلس إذا واصل الجيش قصف مواقع التنظيم. ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن الناطق باسم التنظيم المدعو ابو سالم قوله "إن الجيش لايقصفنا فقط بل عشوائيا."

وناشد مسؤولو الصليب الاحمر بضرورة تثبيت وقف لاطلاق النار بين الجانبين وفتح ممر إنساني حتى تتمكن منظمات الاغاثة الانسانية من الوصول إلى المتضررين من المدنيين.

واتصل عدد من سكان المخيم بقنوات إخبارية عربية وتحدثوا عن تدهور الاوضاع الانسانية وانقطاع الكهرباء ونقص حاد في الاغذية والادوية.

تنظيم فتح الاسلام
انشقت عن تنظيم "فتح الانتفاضة" في نوفمبر 2006
يعتقد أن عدد عناصرها يتراوح بين 150-200 فردا مسلحا
تتمركز عناصر التنظيم في مخيم نهر البارد شمال طرابلس
ينفي التنظيم صلته بتنظيم القاعدة لكنه يؤيد نهجه
له صلات بالاستخبارات السورية
لبنان يقول إن قائد التنظيم هو شاكر العبسي

وكان الجيش اللبناني قد جدد صباح الاثنين قصف المخيم لليوم الثاني على التوالي حيث تتحصن فيه عناصر التنظيم بعد سقوط حوالي 50 قتيلا في موجة العنف الاولى.

وقتل أكثر من 20 جنديا و20 مسلحا في اشتباكات الاحد، بالاضافة إلى الضحايا المدنيين، وقال متحدث باسم الجيش إن حوالي 27 جنديا أصيبوا بجروح.

وتعتبر هذه الاشتباكات الاعنف منذ توقف الحرب الاهلية اللبنانية التي استمرت من 1975 الى عام 1990.

وتقول مراسلتنا من موقع الأحداث ندى عبد الصمد إنه لم يتخذ قرار بعد باقتحام المخيم إذ أن حركة فتح الإسلام تتخذ مواقع لها بين المدنيين داخل نهر البارد.

اعمدة دخان جراء القصف الاثنين
يقطن المخيم الذي يتمترس فيه المسلحون حوالي 30 ألف فلسطيني نازح

من ناحية أخرى قال مسؤول أمني لبناني الاثنين إن أحد قتلى "فتح الاسلام" في المخيم هو أحد المشتبه في ضلوعهم في المحاولة الفاشلة لتفجير قطارات بألمانيا، بحسب وكالة الاسوشيتد برس للانباء.

وقال المسؤول إن جثة صدام الديب كانت من بين عشر جثث محترقة لعناصر من التنظيم عثر عليها داخل بناية في طرابلس بعد اقتحام الجيش والشرطة اللبنانيين لها خلال القتال الشرس بين الجانبين الاحد.

وأضاف المسؤول أن صدام هو رابع أبرز قادة التنظيم.

وقال وزير الاعلام اللبناني غازي العريضي في وقت سابق إن قوات الجيش ستتعقب عناصر فتح الاسلام، موضحا أن: "هناك إجراءات أمنية تتخذ حاليا، هناك ضحايا لكننا سوف نستمر، وهذه الخلايا تعرضت لسقوط ضحايا أيضا".

واضاف الوزير أن المسلحين الذين قتلوا الاحد بينهم "قادة بارزون كانوا وراء تنفيذ والتخطيط لتنفيذ هجمات كبيرة".

وأشار الى ان التنظيم كان يخطط للقيام بعمليات كبرى على الأراضي اللبنانية.

الانفجار في حي الاشرفية ببيروت
الانفجار ادى لاشعال حرائق في حي الاشرفية ببيروت

وكان انفجار ضخم قد وقع مساء الاحد في حي الاشرفية بالقرب من مجمع "ايه بي سي" التجاري في القسم الشرقي ذي الغالبية المسيحية من العاصمة اللبنانية بيروت أسفر عن مقتل امرأة واصابة أكثر من عشرة آخرين.

وربطت مصادر في وزارة الداخلية اللبنانية بين هذا الانفجار والاشتباكات التي وقت في مخيم نهر البارد.

وأدى الانفجار الى اندلاع النار في عدد من السيارات والمحلات وقد سارعت قوات الجيش والامن اللبنانية الى تطويق المنطقة وتمكنت فرق الاطفاء من السيطرة على الحرائق.

"فتح الاسلام"

وكان تنظيم "فتح الاسلام" اعلن عن نفسه في وقت سابق من هذا العام وانشق عن تنظيم "فتح الانتفاضة" الموالي لسورية.

ويعتقد ان لهذا التنظيم علاقات مع تنظيم القاعدة ويضم في صفوفه عددا من المقاتلين من الدول العربية ويتزعمه فلسطيني يدعى شاكر العبسي المحكوم عليه في الاردن بالاعدام لدوره في قتل الدبلوماسي الامريكي لورنس فولي عام 2002.

وتقول بعض اوساط الحكومة ان لتنظيم فتح الاسلام علاقة بالاجهزة الامنية السورية، وانه مسؤول عن الهجوم الذي استهدف حافلتي ركاب "عين علق" واسفرت عن مقتل ثلاثة اشخاص.

اشتباكات في محيط مخيم نهر البارد

وتنظيم فتح الانتفاضة هو بدوره انشق عن حركة فتح في اواسط الثمانينيات من القرن الماضي ودخل في معارك ضارية ضد حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

تصميم

ويقول مراسلنا في بيروت جيم ميور إن الحكومة اللبنانية مصممة على ما يبدو على القضاء على تنظيم "فتح الاسلام"، ولكن مقاتلي التنظيم مسلحون تسليحا جيدا ومتمترسون جيدا ويتمتعون بمعنويات عالية.

ويقول روجر هاردي محلل شؤون الشرق الاوسط في بي بي سي إن ثمة نظريات متقاطعة حول مسببات القتال الدائر في الشمال، فالمسؤولون الحكوميون يتهمون سوريا بالتورط فيه بهدف زعزعة استقرار لبنان، بينما يعتقد آخرون ان "فتح الاسلام" تعتمد برنامجا اسلاميا متشددا.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com