Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 14 مايو 2007 08:20 GMT
نجاد: إيران "سترد بشدة" على أي ضربة أمريكية
اقرأ أيضا

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


محمود أحمدي نجاد
اتهم احمدي نجاد امريكا بالمساس باستقرار المنطقة ونهب ثرواتها

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إن بلاده سترد على أي ضربة عسكرية أمريكية توجه لبلاده.

وقال نجاد خلال زيارة له للإمارات "إنهم (الأمريكيون) يعلمون إنهم إذا أقدموا على ارتكاب هذا الخطأ، فإن انتقام الشعب الإيراني سيكون شديدا وسيندمون".

وقد دعا الرئيس الإيراني خلال زيارته للإمارات، البلد الحليف للولايات المتحدة، لإنهاء الوجود العسكري الأمريكي في الخليج.

يأتي ذلك بعد يوم من الإعلان عن محادثات مزمعة بين الجانبين الإيراني والأمريكي حول الوضع الأمني في العراق ودعم حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

"نهب الثروات"

والقى احمدي نجاد أمام حشود حيته بالهتافات باللوم على امريكا في "المساس باستقرار المنطقة ونهب ثرواتها".

وقال الرئيس الايراني بحماس امام الآلاف في ملعب كرة قدم: "نحن نطالبكم بمغادرة المنطقة. ذلك في مصلحتكم ومصلحة شعبكم. شعوب المنطقة لا تستطيع ان تتحمل فرض وجودكم عليها اكثر من ذلك، وهي تعرف افضل كيف ترعى الامن والاستقرار."

نحن نطالبكم بمغادرة المنطقة. ذلك في مصلحتكم
أحمدي نجاد

وكانت زيارة احمدي نجاد الاحد الاولى التي يقوم بها مسؤول ايراني الى الإمارات منذ استقلالها في 1971. يذكر ان دبي تؤوي ثلاث قواعد عسكرية امريكية.

وكانت زيارة تشيني للامارات جزءا من جولته للمنطقة بهدف مواجهة النفوذ الايراني المتزايد.

وحذر نائب الرئيس الامريكي في كلمة القاها من حاملة طائرات امريكية طهران من ان الولايات المتحدة وحلفاءها سيمنعونها من عرقلة مرور السفن في الخليج وتطوير سلاح نووي.

يذكر أن الإمارات العربية المتحدة وإيران تربطهما علاقات دبلوماسية كاملة وعلاقات تجارية وثيقة رغم نزاع مستمر منذ ثلاثة عقود حول ثلاث جزر استراتيجية في الخليج يمر عبرها ثلث إمدادات العالم من النفط الخام المحمول بحرا.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com