Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 14 مايو 2007 02:30 GMT
اتفاق على وقف لاطلاق النار بين فتح وحماس



تغطية مفصلة:


اقرأ أيضا


اضطرابات في غزة
بدأ اليوم بمقتل أحد زعماء كتائب شهداء الأقصى

أفادت الأنباء أن حركتي فتح وحماس اتفقتا على وقف لاطلاق النار في محاولة لانهاء الجولة الجديدة من القتال بين الطرفين.

وقال مسؤول، عقب محادثات بين الجانبين بوساطة مصرية، ان الحركتين اتفقتا على وقف لاطلاق النار وسحب مسلحي الحركتين من شوارع غزة.

وقال وزير الاعلام الفلسطيني مصطفى البرغوثي إن الاشتباكات شكلت انتهاكا خطيرا لاتفاق مكة الذي أسفر عن تشكيل حكومة وحدة وطنية، مشيرا إلى أن مثل هذه الاشتباكات تمثل خطورة على مستقبل الشعب الفلسطيني.

وكان أربعة أشخاص على الأقل قد قتلوا وجرح آخرون في موجة جديدة من أعمال العنف بين الحركتين، كما جرح 18 آخرون، بينما يظهر ان حوالي 12 اختطفوا.

وقالت الأنباء إن بهاء أبو جرب، وهو أحد قادة كتائب شهداء الأقصى المسلحة المرتبطة بحركة فتح، قد لقي حتفه مع سائقه في كمين نصبه لهما مسلحون في قرية بيت لاهيا الواقعة شمالي قطاع غزة.

وحمّلت حركة فتح منافستها حماس مسؤولية الحادث، ولكن الأخيرة نفت التهمة.

وقتل شخصان على الأقل في تبادل لإطلاق النار بين الطرفين عقب مقتل أبو جرب وسائقه.

سقوط جرحى
خريطة

واوردت تقارير أن الاشتباكات وقعت بين مسلحي فتح وحماس أمام أحد مساجد غزة وأن ثلاثة من بين الجرحى في حالة خطيرة.

وقالت مصادر طبية لوكالة الأنباء الفرنسية إن معظم الجرحى هم من حركة حماس.

اختطاف رجل دين

وفي مدينة غزة، اختطف مسلحون مقنعون أحد رجال الدين التابعين لحركة حماس إثر مغادرته أحد المساجد في المدينة.

وقال أفراد من عائلة المختطف ومسؤولون من حماس إن علي شريف، وهو مدرس في الجامعة الإسلامية في السبعينيات من عمره، قد اختطف بينما كان أمام منزله في حي صبرا في عزة.

وقالت ابنة شريف إن الخاطفين قاموا بإطلاق النار على الجيران عندما حاولوا إنقاذ والدها.

واصدرت حماس لاحقا بيانا قالت فيه ان 70 من عناصرها اختطفوا، حسب مراسلنا في رام الله عليم مقبول.

يذكر ان مواجهات الاحد كانت الاسوأ من نوعها منذهدنة فبراير شباط، والتي مهدت الطريق امام انشاء حكومة وحدة وطنية.

وقال وزير الاعلام الفلسطيني مصطفى البرغوثي ان هذه الاحداث لا تهدد مستقبل الحكومة فقط، بل الشعب الفلسطيني ككل، ودعا الفصيلين الى السيطرة على القوات التابعة لهما.

يذكر ان كلا من فتح وحماس شاركتا في عملية أمنية واسعة ضد الاجرام والفلتان الامني في غزة شارك في مرحلتها الاولى حوالي 3000 من اتباعه الحركتين.

وتأتي هذه الأحداث بعد أيام قليلة من اتفاق فتح وحماس على القيام بحملة أمنية واسعة بهدف القضاء على مظاهر الفوضي وانعدام سيادة القانون في قطاع غزة.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com