Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الخميس 19 أبريل 2007 10:08 GMT
ولد الشيخ عبد الله يؤدي اليمين رئيسا لموريتانيا

سيدي ولد شيخ عبدالله

أدى الرئيس الموريتاني الجديد سيدي ولد الشيخ عبد الله اليمين الدستورية ليكمل بذلك عملية الانتقال التاريخية الهادئة للسلطة من المؤسسة العسكرية إلى المدنيين.

وكانت السلطات الموريتانية قد أعلنت فوز سيدي ولد الشيخ عبد الله بمنصب رئيس البلاد في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في موريتانيا.

وقال وزير الداخلية الموريتاني إن سيدي ولد الشيخ عبد الله قد فاز بنسبة 53% من أصوات الناخبين فيما حصل منافسه أحمد ولد داداه على نسبة 47%.

وقالت وزارة الداخلية إن نسبة المشاركة بلغت 67 بالمئة، في تراجع بسيط بالنسبة الى الدورة الأولى التي جرت في 11 اذار/مارس وبلغت نسبة المشاركة فيها 70 في المئة. وتعد هذه أول انتخابات رئاسية ديمقراطية حرة تشهدها البلاد منذ نيلها الاستقلال عن فرنسا عام 1960.

وخاض عبدالله الانتخابات مستقلا إلا انه حظى بدعم الجيش.

ويقول مراسل بي بي سي في شمال إفريقيا إن مع اكتشاف ثروات بترولية في البلد المغاربي ستكون من أولويات الرئيس الجديد جلب الرخاء ودعم جهود التنمية في موريتانيا التي تعد أحد أفقر البلدان في العالم.

بلغ عدد من حق لهم الاقتراع 1.1 مليون ناخب في هذه الثانية في سلسلة من الانتخابات الهادفة الى اعادة السلطة للحكم المدني بعد الانقلاب العسكري الذي جرى عام 2005 وادى الى الإطاحة بالرئيس السابق معاوية ولد سيدي احمد الطايع.

وكانت الجولة الأولى قد شهدت منافسة بين تسعة عشر مرشحا، وأسفرت عن صعود المرشحين سيدي ولد الشيخ عبد الله وأحمد ولد داداه.

ويشار الى أن كلا من المرشحين سبق ان تعرضا للسجن خلال فترات الحكم العسكري في البلاد.

كما تعهدا باتخاذ خطوات للقضاء على العبودية التي ما زالت ظاهرة تعاني منها موريتانيا.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com