Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الجمعة 30 مارس 2007 19:07 GMT
بان كي مون يدعو الى الحوار لحل الأزمة اللبنانية
تغطية موسعة للشأن اللبناني

الانتخابات النيابية 2009




أخبار عامة




مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


بان جي مون في بيروت
يجتمع بان جي مون خلال زيارته الى لبنان مع أقطاب الأزمة اللبنانية.

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى الحوار لحل الأزمة السياسية التي تعصف بلبنان خلال اجتماعه مع زعماء لبنانيين في بيروت يوم الجمعة.

وأعلن الأمين العام في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الحكومة اللبنانية فؤاد السنيورة عن وجوب الإسراع في إقرار المحكمة الدولية الخاصة بمحاكمة المشتبه بهم في اغتيال رئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري.

وفي سؤال حول احتمال اعتماد المحكمة الدولية تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة رفض بان كي مون الخوض في احتمالات عدم إقرار المحكمة لبنانيا واللجوء إلى الفصل السابع، وقال إن هذا سابق لأوانه.

كما قال الأمين العام إن القرار الأممي رقم 1701 الصادر بعد حرب يوليو/تموز الماضي بين إسرائيل وحزب الله غير مطبق لأن تهريب السلاح مازال قائما، وذلك في إشارة إلى التقارير التي تتحدث عن حصول حزب الله على السلاح عبر الحدود السورية اللبنانية.

وقال بان كي مون للصحفيين عقب اجتماعه مع رئيس مجلس النواب نبيه بري إنه "مرة أخرى يناشد زعماء لبنان أن يتواصلوا بالحوار من اجل تشجيع الوفاق الوطني".

كما طالب الأمين العام السياسيين بتحقيق تقدم نحو تشكيل المحكمة الدولية.

والمحكمة هي إحدى أهم القضايا التي تنقسم حولها حكومة رئيس الوزراء فؤاد السنيورة المدعومة من الغرب والمعارضة التي تضم حزب الله المدعوم من طهران ودمشق.

وقال مصدر مقرب من رئيس المجلس إن السنيورة أرسل مشروع المحكمة إلى مكتب بري يوم الجمعة لكن لم يتواجد احد هناك لاستلامه.

رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس كتلة المستقبل سعد الحريري
لم تسفر الاجتماعات السابقة بين بري والحريري عن أي حل للأزمة اللبنانية

ومن المتوقع أن يرد بري المشروع لأنه يفتقد إلى توقيع رئيس الجمهورية، إميل لحود، المدعوم من سوريا.

وتقول المعارضة إن خطوة السنيورة تم تنسيقها مع زيارة الأمين العام للأمم المتحدة كي تظهر أن المشروع لا يمكن تمريره عبر المؤسسات اللبنانية وان المشروع يجب إقراره بوسائل أخرى كقرار إلزامي لمجلس الأمن.

ويقول حزب الله انه يدعم قيام المحكمة الدولية من حيث المبدأ لكنه بحاجة إلى مناقشة التفاصيل والتأكد من أن المحكمة لن تستخدم كوسيلة للضغط السياسي.

مقر المنظمة الدولية

وبدأ بان كي مون أول زيارة رسمية له للبنان بعد مشاركته في مؤتمر القمة العربية في المملكة العربية السعودية الذي شهد تقدما قليلا واضحا في حل الأزمة.

ولأسباب أمنية ابتعد الأمين العام للأمم المتحدة عن زيارة مقر المنظمة الدولية في وسط بيروت حيث يخيم مؤيدون للمعارضة منذ الأول من ديسمبر/كانون الأول في إطار حملة لإسقاط الحكومة.

وعوضا عن ذلك اضطر المئات من العاملين في الأمم المتحدة إلى لقاء الأمين العام في احد فنادق بيروت.

هذا ومن المقرر أن يجتمع بان كي مون مع محمد فنيش، أحد أعضاء حزب الله والوزير المستقيل من حكومة السنيورة.

كما سيزور الأمين العام قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام في جنوب لبنان والتي توسعت إلى 13 ألفا بعد حرب الصيف الماضي بين إسرائيل وحزب الله.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com