Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: السبت 24 مارس 2007 13:40 GMT
مقتل 50 في هجمات متفرقة بالعراق
اقرأ أيضا
كيف ترى مستقبل العراق؟
13 03 07 |  شارك برأيك


قوات عراقية وأمريكية خلال مداهمة في الكرادة
بدأت الحملة الأمنية في بغداد الشهر الماضي

قالت الشرطة العراقية إن أكثر من 50 شخصا لقوا مصرعهم في سلسلة من الهجمات في أنحاء متفرقة من العراق.

فقد فجر انتحاري شاحنة معبأة بالمتفجرات خارج مركز للشرطة في بغداد مما أسفر عن مقتل 20 شخصا.

ووقع الهجوم في حي الدورة ذي الأغلبية السنية بجنوب بغداد، وكان أغلب القتلى من رجال الشرطة، فما كان ثلاثة من السجناء المحتجزين بالمركز.

كما سقطت قذائف هاون على منطقة شيعية داخل الدورة، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص.

وأسفر تفجير انتحاري استهدف مسجدا شيعيا عن مقتل 8 أشخاص على الأقل في بلدة الاسكندرية.

ووقعت أحداث العنف في الوقت الذي أقامت فيه القوات الأمريكية والعراقية نقاط تفتيش وأغلقت جزءا كبيرا من وسط بغداد في إطار العملية الأمنية المستمرة.

وتم منع كافة المركبات والمشاة من دخول حي الكرادة، المجاور للمنطقة الخضراء المحصنة حيث مقار الحكومة العراقية والدبلوماسيين وقسم كبير من الجيش الأمريكي.

أعمال بناء

وسمع دوي الانفجار الأخير، الذي بعث بسحب الدخان الكثيف في سماء المنطقة، عبر العاصمة.

وأصيب 23 أيضا من جراء تفجير مركز الشرطة بالدورة.

العراق الأبي سينتصر فى نهاية المطاف بفضل عاملين لا ثالث لهما أول هذه العوامل ابتعاد الدول العربية وأعوانها عن العراق وعدم التدخل فى شؤونة الداخلية
رمزي خالد - مصر

وقال ضابط شرطة شهد الهجوم لوكالة أسوشييتدبرس للأنباء إن الانتحاري تمكن من استغلال وجود أعمال بناء تجري في مركز الشرطة، حيث التف على الأمن وأخفى متفجراته أسفل الآجر.

وقال الشرطي حسام علي "كنا شديدي الحرص، ولكننا فوجئنا هذه المرة"، وتابع "المتمردون يبتدعون أساليب جديدة للنيل منا".

وتسبب التفجير في انهيار جزء من المبنى.

وبين أعمال العنف الأخرى التي سجلت في العراق السبت:

  • هاجمت ثلاث سيارات مفخخة مركزا للشرطة ونقاط تفتيش في غرب العراق، قرب الحدود السورية، مما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص، حسبما قالت وكالة رويترز للأنباء

  • انفجرت شاحنة مفخخة في بلدة الحصوة جنوب بغداد، مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص

  • قال الجيش الأمريكي إنه طلب دعما جويا وقتل ثلاثة يشتبه أنهم من المسلحين في منطقة الرطبة قرب الحدود الأردنية، فيما فجر مشتبه به رابع نفسه

  • قتل أربعة جنود عراقيين حينما انفجرت قنبلة على الطريق في الفلوجة، حسبما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن الشرطة العراقية.

    وتأتي أعمال العنف الأخيرة في أعقاب هجمات لافتة الأسبوع الماضي.

    فقد سقطت قذيفة هاون الخميس في المنطقة الخضراء قرب المبنى الذي كان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي-مون ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يعقدان فيه مؤتمرا صحفيا.

    كما أسفر انفجار مزدوج خارج المنطقة الجمعة عن إصابة سلام الزوبعي نائب رئيس الوزراء العراقي وأسفر عن مقتل تسعة آخرين.

    وتردد أن الزوبعي في حالة مستقرة بعد إجراء جراحة له لاستخراج الشظايا من جسمه.




  • -----------------
    مواقعنا بلغات أخرى
    Middle East News
    BBC Afrique
    BBCMundo.com
    BBCPersian.com
    BBCSomali.com
     

    خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com