Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأحد 11 مارس 2007 12:42 GMT
إقبال كبير على الانتخابات الرئاسية الموريتانية

امان الله حسام - بي بي سي - نواكشوط
أمان الله حسام
نواذيبو - موريتانيا

موريتاني يدلي بصوته
موريتاني يدلي بصوته في نواذيبو

خرجت في الصباح الباكر لمتابعة سير الانتخابات الرئاسية الموريتانية في نواذيبو، ثاني أكبر مدن البلاد وميناءها الرئيس الذي يصدر منه الحديد والذهب وأحد أغنى مصايد الاسماك في العالم.

توقعت أن يكون الاقبال ضعيفا في الصباح الباكر خاصة وأن مراكز الاقتراع فتحت أبوابها في الساعة السابعة صباحا.

لكني عندما وصلت إلى أحد المراكز، وهو عبارة عن مدرسة تضم ثمانية مكاتب انتخابية، رأيت أعدادا كبيرة من الناخبين أمام جميع المكاتب يقفون في صفوف طويلة يتكون بعضها من حوالي 60 شخصا.

صفوف الناخبين
انتظم الناخبون في طوابير بانتظار دورهم

رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في نواذيبو أكد لـ بي بي سي أن اللوائح الانتخابية أعدت وروجعت بشكل جيد وأن جميع الناخبين يعلمون مسبقا أماكن الادلاء بأصواتهم.

وقال لي بعض الناخبين إن لوائح الاسماء معلقة في الاماكن العامة قبل حوالي أسبوعين.

البعض جلس في مكانه بالصف طلبا للراحة بعد طول انتظار وخاصة العجائز والنساء اللواتي حرصن على المشاركة وكانت لهن صفوف خاصة.

وعبر بعض من تحدثت معهم بعد الادلاء بأصواتهم عن ارتياحهم عن سير العملية الانتخابية ورضاهم عن طريقة تنظيمها، وشعورهم بأن اصواتهم ستحترم هذه المرة ليأتي إلى الحكم رئيس ارتضوه لانفسهم.

وفي داخل أحد مكاتب الاقتراع، حيث طلب مني رئيس اللجنة أن أبرز تصريح اعتمادي من قبل السلطات ثم رحب بدخولي بعد اطلاعه عليه، كان المشهد منظما وقد جلس على مقاعد التلاميذ ممثلون عن المرشحين ومراقبين محليين ودوليين كل لديه نسخة من اللائحة ليضع علامة بعد أن يرفع مسؤول اللجنة صوته برقم الشخص المصوت.

الرئيس الموريتاني يدلي بصوته
الرئيس فال ادلى بصوته في العاصمة نواكشوط

وتحدثت مع سيدة تمثل أحد المرشحين وعبرت عن رضاها عن سير العملية وعدم حدوث تجاوزات.

ومن أمامي مر عدد من الاشخاص يساعدهم أحد الجنود وهم يحملون شيخا مغشيا عليه أو يكاد وعندما سألت رجال الامن قالوا إنه انتظر طويلا ليدلي بصوته وسقط من الاعياء وإنه نقل للمستشفى.

وقال لي مسن آخر بعد أن أدلى بصوته إنه حضر في الساعة السادسة للادلاء بصوته ولم يحن دوره إلا بعد ساعتين ونصف، ولم تبدو عليه أي علامات للضجر بل كان مبتسما وهو يتحدث ورفع إصبعه الذي كان متلونا بلون الحبر الثابت الازرق الذي يتعين على كل ناخب أن يغمس فيه إصبعه بعد الادلاء بصوته لضمان عدم التلاعب.

استمارة التصويت
استمارة التصويت

يذكر أن الكثافة السكانية في نواذيبو، كما هو الحال في أنحاء موريتانيا، منخفضة حيث يتجاوز عدد السكان الـ 100 ألف بقليل، ويبلغ عدد الناخبين في المدينة حوالي 47 ألف ناخب يدلون بأصواتهم في 63 مكتبا انتخابيا.

وتعد هذه الانتخابات، التي يتنافس فيها 19 مرشحا يصعب التكهن بالفائز منهم لاول مرة في تاريخ البلاد، الاستحقاق الاخير للمرحلة الانتقالية التي أعلنها المجلس العسكري الحاكم بعد وصوله للسلطة في انقلاب أبيض في أغسطس/ آب عام 2005 ، و تعهد بتسليم السلطة بنهايتها لرئيس مدني منتخب والعودة إلى الثكنات.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com