Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 27 نوفمبر 2006 15:43 GMT
مؤتمر وزراء خارجية أوربا والمتوسط بهلسنكي

كمال بن يونس
بي بي سي- هلسنكي

يبحث مؤتمر وزراء خارجية مسار برشلونة - الأوربي المتوسطي يومي الاثنين والثلاثاء فيضاحية العاصمة الفلندية هلسنكي "طامبير"، قضايا خلافية عديدة بين دول الاتحاد الأوربي وشركائه الجنوبيين منها ملفات الهجرة والإصلاح السياسي والصراع العربي الإسرائيلي.

وزير الخارجية الفنلندي
وزير الخارجية الفنلندي مفتتحا المؤتمر

وتشارك إسرائيل والسلطة الفلسطينية في مؤتمر هلسنكي ولا تحضره سوريا ولبنان اللذان حضرتا قمة برشلونة العام الماضي.

ويحتل ملف الصراع العربي الإسرائيلي والمستجدات السياسية والامنية في لبنان صدراة القضايا السياسية التي يبحثها مؤتمر هلسنكي بحضور وفد اسرائيلي كبير ووفد فلسطيني يرأسه نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ووزير الخارجية الفلسطيني سابقا.

اتهامات

وينعقد هذا المؤتمر الوزاري الاقليمي الموسع في الذكرى الحادية عشرة لمسار أوروبا لإعلان برشلونة الأوروبي المتوسطي للشراكة الاقتصادية والحوار السياسي، والذكرى الأولى للقمة التي جمعت العام الماضي في برشلونة أيضا لأول مرة رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوربي وعشر دول عربية زائد تركيا وإسرائيل.

وهي قمة كان مستوى مشاركة جل الدول العربية فيها ضعيفا بسبب خلافاتها مع بروكسيل حول أولوياتها الاقتصادية والسياسية لجنوب المتوسط واتهامات عدد من الزعماء العرب لبروكسيل بـ"عدم التوازن " عند رسم أولوياتها، وبـ"الانحياز" في برامجها المالية لدول أوروبا الوسطى والشرقية على حساب دول جنوب المتوسط .

فكانت حصة دول جنوب المتوسط الـ12 ( بما فيها تركيا واسرائيل والسلطة الفلسطينية) حوالي عشر المبالغ التي حصلت عليها دول اوروبا الوسطى والشرقية خلال العشرية الماضية.

كما تتهم الدول العربية بروكسيل بالانحياز سياسيا واعلاميا لاسرائيل.

حصيلة "مخيبة للامال" ؟

ويعتبر زعماء دول جنوب المتوسط أن هذه الحصيلة "مخيبة للامال " مقارنة بما نصت عليه معاهدة برشلونة عام 1995 التي وعدت شعوب دول جنوب البحر المتوسط وشماله بالسلام الشامل وبتنمية اقتصادية شاملة وبتحرير تنقل المسافرين ورؤوس الأموال والسلع في الاتجاهين.

لكن عددا من مسؤولي السياسية الخارجية في بروكسيل وعلى رٍأسهم خافير سولانا والمفوضة الاوروبية نفوا في تصريحات صحفية على هامش مؤتمر هلسنكي مثل هذه الاتهامات.

وبرروا فشل جهود اوروبا في إحلال السلام بين العرب واسرائيل بعوامل اقليمية ودولية خارجة عن نطاق اوروبا بدأت بمقتل رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق اسحق رابين وعودة مسلسل العنف في المنطقة واستفحلت بعد بدء الانتفاضة الفلسطينية الثانية عام 2000.

الاسراع في نسق الاصلاحات

كما طالب مسؤولو الاتحاد الأوربي تركيا والبلدان العربية المتوسطية بالسير بنسق أسرع في مجالات الإصلاح الاقتصادي والسياسي والقضائي لمواكبة الإصلاحات التي قامت بها بلدان اوروبا الشرقية في وقت سريع مما أهلها للترشح لعضوية الاتحاد الأوربي.

كما حث الاتحاد الأوروبي كل من تركيا والبلدان العربية المتوسطية على الاستفادة من فرص التمويل والاستثمار الهائلة الجديدة التي يوفرها الاتحاد الأوربي ومنها تلك التي تقررت في سياق ما عرف بـ"سياسة الجوار" التي تشمل كذلك أوكرانيا وبقية الدول السوفياتية السابقة غيرالمرشحة لعضوية الاتحاد الأوربي.

وإذا كانت حصيلة العشرية الماضية توجه مؤسسي الاتحاد الأوربي نحو جيرانهم الاوربيين المباشرين فإن حصيلة سياسة "الجوار" قد تكون مزيدا من التوجه شرقا وشمالا على حساب دول الجنوب المتهمة بـ"التعثر".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com