Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 07 نوفمبر 2006 13:04 GMT
مصر تلتحق بالقائمة السوداء للدول "الأكثر عداء للانترنت"




مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


مستخدم للانترنت في الصين
منظمة صحافيون بلا حدود انتقدت مرارا موقف الصين من الانترنت

كشفت منظمة "صحافيون بلا حدود" النقاب عن 13 دولة " معادية للإنترنت".

وقد التحقت مصر للمرة الأولى بالقائمة بينما تم حذف كل من ليبيا والمالديف ونيبال.

وتتضمن القائمة قائمة بالدول التي تقول منظمة "صحافيون بلا حدود" إنها تحارب حرية التعبير على الانترنت.

وخصصت المنظمة المعنية بالحريات المدنية يوما احتجاجيا دعت فيه مستخدمي الانترنت للتصويت على الدول الأكثر قمعا للحريات على الانترنت.

كما طلب من زوار موقع المنظمة ترك رسائل صوتية لجيري يانغ، الذي يعتبر من واحدا من مؤسسي بوابة ياهو، يعربون فيها عن مواقفهم إزاء تعامل الشركة مع الصين.

وكانت منظمة "صحافيون بلا حدود" قد أعربت مرارا عن انتقاداتها لتعامل ياهو مع الصين. ويعتقد أن الشركة قدمت معلومات للحكومة أدت إلى اعتقال مجموعة من المدونين على شبكة الانترنت.

تحسن
الدول ال13 المصنفة في القائمة السوداء
روسيا البيضاء
بورما
الصين
كوبا
مصر
إيران
كوريا الشمالية
المملكة العربية السعودية
سوريا
تونس
تركمانستان
أوزباكستان
فييتمام

ويتم نشر القائمة السوداء سنويا، إلا أنها المرة الأولى التي تقيم فيها المنظمة مظاهرات احتجاجية على الانترنت لمرافقة الإعلان عن الدول المنتهكة للحريات.

وقال متحدث باسم المنظمة: " أردنا تعبئة مستخدمي الانترنت حتى إذا قمنا بشن حملات للضغط على دول معينة يكون بإمكاننا أن نقول إن المخاوف ليس فقط مخاوفنا نحن وإنما مخاوف نابعة من قلق الآلاف من مستخدمي الانترنت عبر العالم. "

وتندرج العديد من الدول الوارد ذكرها في القائمة ضمن الدول التي تنتقدها منظمات حقوق الإنسان باستمرار، كما هو الحال بالنسبة لكل من الصين وبورما.

وحسب المنظمة فإن مصر سجلت دخولها إلى القائمة بسبب مواقفها من المدونين وليس بسبب قيامها بفرض رقابة معينة على مواقع الانترنت.

وقال متحدث باسم منظمة "صحافيون بلا حدود": " لقد تم اعتقال ثلاثة مدونين خلال العام الجاري وأودعوا السجن بسبب الإعراب عن تأييدهم لإدخال إصلاحيات ديمقراطية في البلاد. وإننا لنجدد النداء إلى الحكومة المصرية بهذه المناسبة لتغيير موقفها."

وأضاف: " إن حذفنا لثلاثة دول من القائمة في العام الجاري يعتبر أمرا مشجعا. هذا يعني أن الأوضاع بإمكانها أن تتغير نحو الأحسن."

واعتبرت المنظمة إثر زيارة لها لليبيا أن الرقابة على الانترنت لم تعد قائمة كما كان عليه الأمر في السابق، إلا أنها لا زالت تعتبر العقيد معمر القذافي "أحد المعادين لحرية الصحافة".




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com