Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: السبت 01 يوليو 2006 14:13 GMT
تضارب الانباء حول علاج الجندي الاسرائيلي المختطف
شاهد واسمع




تغطية مفصلة:


مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


منازل مدمرة

تضاربت التقارير حول قيام طبيب فلسطيني بعلاج الجندي الاسرائيلي المخطوف جلعاد شاليط.

فقد قال زياد ابو عين نائب وزير شؤون الاسرى في السلطة الفلسطينية ان طبيبا فلسطينيا قام بعلاج الجندي الاسرائيلي المختطف من ثلاث اصابات لحقت به.

ولم يعط ابو عين خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة رام الله بالضفة الغربية مزيدا من التفاصيل، الا انه قال ان حالة الجندي مستقرة، وذلك نقلا عن وسطاء لم يكشف عن هويتهم.

غير ان متحدثا باسم لجان المقاومة الشعبية، وهي احدى الجماعات التي يعتقد انها قامت باختطاف الجندي، قال لبي بي سي ان هذه الواقعة غير صحيحة.

واضاف المتحدث باسم لجان المقاومة الشعبية، واسمه ابو مجاهد، ان القصة محاولة للحصول على معلومات عن الجندي المختطف "بلا مقابل" على حد وصفه. وكانت ثلاث جماعات فلسطينية تحتجز الجندي الاسرائيلي اصدرت بيانا حددت فيه مطالب جديدة، وأرسلته بالفاكس إلى وكالات الأنباء.

وطالبت الجماعات بأن تطلق إسرائيل سراح ألف سجين عربي ومسلم محتجزين في سجونها، وان تنهي هجومها من اجل اطلاق سراح الجندي المحتجز.

ومن جانبها رفضت إسرائيل هذه المطالب، وكررت طلبها باطلاق سراح الجندي جلعاد شاليط دون شروط.

وواصلت إسرائيل قصفها الجوي لقطاع غزة لليلة الرابعة على التوالي، للافراج عن الجندي الإسرائيلي المختطف.

ويقول الفلسطينيون ان الهجمات تستهدف مناطق غير مأهولة في جنوب غزة، بينما تقول إسرائيل أن تلك المناطق يستخدمها مسلحون لشن هجمات صاروخية.

وتتمركز قوات إسرائيلية كبيرة على الأطراف الشمالية لغزة في وقت يجرى فيه الوسطاء مفاوضات للتوصل إلى اتفاق.

ومن المخطط ان يصل مدير الاستخبارات المصرية عمر سليمان إلى المنطقة السبت لاجراء محادثات مع الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي.

رسالة الاب

وقال البيان الذي أرسلته كتائب عز الدين القسام (الجناح العسكري لحركة حماس) ولجان المقاومة الاسلامية وجيش الاسلام ان هذه الجماعات تجدد مطالبها بأن تطلق إسرائيل سراح النساء والأطفال. كما تضيف مطلبا "عادلا وإنسانيا" آخر وهو إطلاق سراح ألف سجين عربي ومسلم في السجون الاسرائيلية.

واضاف البيان ان المفرج عنهم يجب ان يتضمنوا زعماء لجماعات فلسطينية ومرضى ومن يواجهون احكاما بالسجن لمدد طويلة.

واشار البيان الى ما اسماه "الجهود الطيبة" للوسطاء، ولكنه في الوقت ذاته قال ان القادة السياسيين لاسرائيل يتعرضون لضغوط من القطاع العسكري.

ورفضت اسرائيل المطالب الجديدة للخاطفين حيث قال مارك ريجيف المتحدث باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية يوم السبت ردا على المطالب الجديدة "أكد رئيس الوزراء ايهود أولمرت أنه لن تكون هناك صفقات وأنهم اما أن يفرجوا عن شليط واما أن نعمل نحن لاطلاق سراحه".

وكانت اسرائيل قد قالت مرارا ان الافراج عن سجناء مقابل اطلاق سراح شاليط ليس واردا.

ومن ناحية اخرى وجه والد شاليط رسالة له قال فيها "اصبر ولا تفقد الامل".

وفي تطورات اخرى:

  • تبادلت إسرائيل والسلطة الفلسطينية الاتهامات في الاجتماع الطارئ لمجلس الأمن الذي دعت إليه الدول العربية، واتهم الفلسطينيون إسرائيل ببدء هجوم عسكري متعمد على غزة، لتدمير الوحدة الفلسطينية، وعقاب وترويع المواطنين. اما إسرائيل فقالت إن رد فعلها على خطف جندي إسرائيلي جاء بعد أسابيع من ضبط النفس في مواجهة محاولات الاختطاف، وشن هجمات صاروخية من قبل المسلحين الفلسطينيين.

  • قال جون بولتون ممثل الولايات المتحدة في الامم المتحدة انه كان يمكن تجنب الموقف الحالي "اذا توقفت سورية عن دعم وايواء الارهابيين"، وطالب الرئيس السوري بشار الاسد بالمساعدة في حل الازمة.

  • رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية يندد بالعملية العسكرية الإسرائيلية في غزة قائلا إنها تستهدف اسقاط الحكومة الفلسطينية بقيادة حماس.




  • -----------------
    مواقعنا بلغات أخرى
    Middle East News
    BBC Afrique
    BBCMundo.com
    BBCPersian.com
    BBCSomali.com
     

    خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


    الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
    بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة