Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأحد 04 يونيو 2006 18:10 GMT
خامنئي يهدد بقطع امدادات النفط اذا هوجمت بلاده
اقرأ أيضا

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


خامنئي حذر من ان الغرب "لن يستطيع حماية امدادات النفط التي تمر عبر مضيق هرمز"

هدد المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية آية الله علي خامنئي بقطع امدادات النفط في حال قيام الولايات المتحدة بما وصفه بـ "خطوة خاطئة" تجاه بلاده.

وقال خامنئي في خطاب بثه التلفزيون الايراني بمناسبة الذكرى السابعة عشرة لرحيل الامام الخميني مخاطبا الولايات المتحدة "اذا قمتم باي تحرك خاطئ ضد ايران فانه سيؤدي بالتأكيد الى تعريض امدادات النفط القادمة من الخليج لمخاطر حقيقية".

غير ان خامنئي لم يحدد ما يقصده بالضبط من تعرض امدادات النفط للمخاطر.

وشدد خامنئي على ان طهران لن تتنازل عن حقها في انتاج الوقود النووي.

وقال ان الاتهامات بأن ايران تسعى الى انتاج قنبلة نووية هي مجرد "اكاذيب"، واضاف "لا نحتاج قنبلة نووية. لا يوجد لدينا اهداف تستدعي استخدام قنبلة نووية، ونعتبر استخدام الاسلحة النووية مخالف لقواعد الاسلام".

وشن خامنئي هجوما عنيفا على الولايات المتحدة، واصفا اياها بانها "اكثر بلد مكروه في العالم".

نجاد مصمم على استمرار تخصيب اليورانيوم

وتسآل خامنئي "كيف يمكن للولايات المتحدة الحديث عن حقوق الانسان ورفض الارهاب في الوقت الذي تدير فيه سجونا مثل جوانتانامو وابو غريب؟".

واضاف ان واشنطن تسعى الى التأثير على الرأي العام العالمي باستخدام آلتها الدعائية، لكنه لا يوجد اجماع دولي على رفض البرنامج النووي الايراني.

وقال ان الدول الاسلامية ودول عدم الانحياز وغيرها من الدول المستقلة تؤيد موقف ايران.

رد فعل امريكي

ومن جانبها ردت وزيرة الخارجية الامريكية كوندليزا رايس على تهديدات خامنئي بالقول "اننا يجب الا نعطي الكثير من الاهتمام لتهديدات من هذا النوع".

واضافت رايس في مقابلة مع شبكة "فوكس" التلفزيونية الامريكية "اعتقد ان نحو نسبة 80% من ميزانية ايران تأتي من عائدات النفط، وبالتالي فان أي مشكلة تتعلق بالنفط ستكون بالغة الخطورة بالنسبة لايران".

يشار الى ان ايران رابع اكبر دولة مصدرة للنفط في العالم، كما ان لديها ثاني اكبر احتياطي من الغاز الطبيعي في العالم بعد روسيا.

وكان الرئيس الايرانى محمود احمدى نجاد قال فى خطاب اذاعه التليفزيون الايراني انه سيدرس المقترحات التى تقدمت بها الدول الكبرى لانهاء النزاع حول برنامج ايران النووي.

ومن المفترض ان يقوم المفوض الاعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا بتسليم هذه المقترحات للقادة الايرانيين في خلال الايام القادمة.

ولكنه في الوقت ذاته استبعد نجاد وقف عمليات تخصيب اليورانيوم وقال انه لن تكون هناك مفاوضات مع احد حول ما وصفه بانه حق بلاده الشرعي والطبيعى بهذا الشأن.

واوضح احمدي نجاد في كلمة ألقاها امام حشد عند ضريح زعيم الثورة الاسلامية آية الله روح الله الخميني "لن نتسرع في إصدار حكم على المقترحات".

واضاف ان الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان قد اتصل به هاتفيا حيث طلب منه بحث عرض المجتمع الدولي.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com