Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 23 مايو 2006 16:45 GMT
اعتراف متلفز لعنصر القاعدة الذي اعتقل في الأردن

الرجل الذي قدم اعترافات متلفزة في الأردن أقر أنه من أتباع أبو مصعب الزرقاوي

كشفت السلطات الأردنية اليوم الثلاثاء الناشط المفترض في تنظيم القاعدة الذي أعلنت أمس عن اعتقاله هو عراقي الجنسية يدعى زياد الكربوللي الذي قدّم اعترافات متلفزة حول إقدامه على قتل سائق شاحنة أردني ودبلوماسيين مغربيين وأربعة من رجال الأمن العراقيين في خريف العام الماضي.

وذكر مذيع التلفزيون أن "القاتل" المتحدر من منطقة القائم القريبة من الحدود السورية، أقدم على قتل السائق الأردني خالد الدسوقي في أيلول (سبتمبر) الماضي، بعد أن اختطفه أحد معاونيه الذي يعمل مثله مخلّصا جمركيا في نقطة حدود الطريبيل (400 كيلو متر عن عمان و550 كيلو مترا غرب بغداد).

ووصف التلفزيون اعتقال الكربوللي بأنها "عملية نوعية في العمل الاستخباري نفذّتها "مجموعة فرسان الحق" التابعة لوحدة العمليات الخارجية في دائرة المخابرات العامة بإسناد من وحدة العمليات الخاصة النخبوية 71 ".

وزاد أن هذه المجموعة "لاحقت القاتل حتى اعتقلته بعد استدراجه إلى خارج العراق"، دون أن يحدد التاريخ أو موقع الاعتقال.

ووصف الكربوللي، وهو في العقد الثالث من عمره، ملتح، بأنه "كان مسؤول الغنائم في تنظيم القاعدة في منطقة الرطبة.

وسرد كيف استغل عمله في جمرك الحدود العراقية لتنفيذ جرائمه".

على مدى 30 دقيقة سرد زياد الكبوللي تفاصيل اختطاف وقتل سائق الشاحنة الأردني داخل العراق، واختطاف وقتل دبلوماسيين مغربيين فضلا عن أربعة عناصر من قوى الأمن العراقية.

وشرح بأعصاب باردة كيف وضع سائق الشاحنة مقيد اليدين في صندوق سيارته وكيف طلب منه التشهد "لا إله إلا الله" قبل أن يطلق رصاصتين صوب رأسه.

واعترف الكربوللي، الذي قال إن كنيته الحركية أبو حذفية"، أنه كان يتلقى أوامر من مقربين من الأردني أبو مصعب الزرقاوي، زعيم تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين، المحكوم بالإعدام غيابيا ثلاث مرات في بلاده.

أظهر التلفزيون الرسمي مقاطع من عملية اعتقال الكربوللي وقد تحلقت حوله عناصر ملثمة من قوات العمليات الخاصة "وحدة 71 النخبوية" كما ظهر في الصورة طائرة مروحية عسكرية.

وأظهر التلفزيون عائلة الضحية الأردني المؤلفة من زوجتين وخمسة أطفال، أجهش بعضهم بالبكاء وهم يستذكرون الوداع الأخير قبل أن يتوجه رب الأسرة إلى بغداد.

ورشحت معلومات تفيد بأن المخابرات الأردنية استدرجت الكربوللي إلى مطار الملكة علياء الدولي (35 كيلو مترا جنوب عمّان) وألقت القبض عليه هناك.

وكان التلفزيون الرسمي قد بث الإثنين خبرا عاجلا عن اعتقال من وصفه بعضو بارز في تنظيم القاعدة في العراق.

وتحدث مسؤولون أردنيون عن انتهاج استراتيجية استخباراتية خارج الحدود عقب تفجيرات 9/ 11 التي أودت بحياة 60 شخصا.

تتمثل هذه الاستراتيجية في تعقب ورصد عناصر من القاعدة في دول مجاورة ضمن خطة طوارئ استباقية في وقت تضاعفت المخططات التي تستهدف الساحة الداخلية.

وتقول السلطات إنها فكّكت أكثر من عشرة تنظيمات وصفتها بـ"التكفيرية"، مرتبطة بالقاعدة، واعتقلت أكثر من خمسين مشتبها به في الأردن منذ مطلع العام الحالي.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة