Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 16 مايو 2006 17:21 GMT
مقتل أكثر من 30 في حوادث أمنية في العراق
اقرأ أيضا
محاكمة صدام: وقائع وخلفيات
15 05 06 |  الصفحة الرئيسية



جريح في اشتباكات بين الشرطة ومسلحين في بغداد الثلاثاء 16-5-2006
اشتباكات اليوم بين الشرطة ومسلحين في بغداد أوقعت قتلى وجرحى

قتل اكثر من 30 شخصا في عمليات تفجير واطلاق نار افي العاصمة العراقية بغداد وفقا لما أفادت به مصادر الشرطة العراقية.

فقد قتل خمسة أشخاص وأصيب ما لا يقل عن 33 آخرين في هجوم شنه مسلحون على مرآب للسيارات شمالي شرقي العاصمة العراقية بغداد.

وحين اندفع الناس الى مكان الحادث وبينهم رجال شرطة فجرت سيارة مفخخة مما أدى الى مقتل 18 شخصا اخر.

وقد أسفر الهجوم عن تدمير أربعة سيارات بالكامل فضلا عن تضرر 21 سيارة أخرى.

وفي حادث اخر قتل ستة مدنيين على الأقل وجرح العديدون جراء اشتباك وقع بين مسلحين ورجال شرطة في حي دورا جنوبي بغداد حسب ما صرح به مسؤولون عراقيون.

وقالت مصادر عسكرية أمريكية ان ثلاثة من جنودها قتلوا نتيجة تعرضهم لهجمات بالقنابل داخل وحول العاصمة العراقية بغداد في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وكان السياسيون العراقيون يتوقعون تصعيدا في أعمال العنف بينما تتكثف الجهود لتشكيل حكومة وحدة وطنية وتقترب من مراحلها النهائية حسب ما أفاد مراسل بي بي سي في بغداد جيم موير.

ولدى رئيس الوزراء المكلف نوري مالكي مهلة دستورية حتى يوم الاثنين لتقديم حكومته، ولكن مهمته بالغة التعقيد حيث تتنافس الطوائف المختلفة على المناصب الوزارية كما يقول مراسلنا.

اعتقال مساعد للزرقاوي

وفي موضوع آخر قالت وزارة الداخلية العراقية إنها اعتقلت أحد مساعدي أبو مصعب الزرقاوي زعيم تنظيم القاعدة في العراق.

وقالت الوزارة إن الرجل اعتقل في مدينة "الرمادي" ويدعى صلاح حسين عبد الرزاق وكان بحوزته هاتف خليوي احتوى صورة له مع الزرقاوي.

استئناف محاكمة صدام وأعوانه
محمد عزاوي+عبد الرزاق الرويد+ مزهر الرويد من المتهمين مع صدام حسين
محمد عزاوي وعبد الرزاق الرويد و مزهر الرويد مثلوا الثلاثاء أمام المحكمة دون صدام

هذا وتزامن التصعيد الأمني مع استئناف محاكمة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين وسبعة آخرين من أعوانه في بغداد بغياب صدام حسين، حيث جرت المحاكمة بحضور ثلاثة فقط من المتهمين هم: محمد عزاوي وعبد الله كاظم الرويد ومزهر عبد الله الرويد.

وقد أدلى عدد من شهود الدفاع بشهاداتهم من وراء ستار.

ونفى أحد الشهود تورط المتهم "مزهر الرويد" في أي عمليات بحق سكان منطقة الدجيل.

ويتهم الثلاثة أساسا بإعطاء السلطات العراقية تحت حكم صدام حسين أسماء أشخاص تم اعتقالهم بعدها وعذبوا، وأعدم بعضهم ولاسيما في قرية الدجيل في الثمانينيات.

ورفض فريق الدفاع اعتراض قاضي المحكمة على استخدامهم كلمة "الرئيس" في الإشارة إلى صدام حسين.

كما أبدى القاضي اعتراضه على الكيفية التي ناقش بها فريق الدفاع الشاهد.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة