Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الأربعاء 04 يناير 2006 19:00 GMT
من هو الشيخ محمد بن راشد، حاكم دبي الجديد؟
اقرأ أيضا
نبذة عن الشيخ مكتوم بن راشد
04 01 06 |  الشرق الأوسط



خليل عثمان
بي بي سي - دبي

الشيخ محمد بن راشد يمارس مهام الحكم في دبي منذ عقود

ولد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الذي تولى بوفاة شقيقه الأكبر، حاكم دبي الراحل الشيخ مكتوم بن راشد، مقاليد الأمور في هذه الإمارة الخليجية في عام 1949.

وترعرع الشيخ محمد، وهو النجل الثالث من بين أربعة أبناء للشيخ راشد بن سعيد، الذي تولى الحكم في إمارة دبي ما بين عامي 1958 و1990، في بيت آل مكتوم في منطقة الشندغة في دبي.

وتلقى منذ نعومة أظفاره تعليمه على أيدي مربين خاصين لقنوه دروسا في الدراسات العربية والإسلامية، قبل أن يلتحق بنظام التعليم الأساسي الرسمي في مدرسة الأحمدية في منطقة ديرة في مدينة دبي.

وانتقل عند بلوغه العاشرة من عمره إلى مدرسة الشعب، حيث أمضى فيها عامين قبل أن ينتقل مرة أخرى إلى مدرسة دبي الثانوية.

وتخرج من المدرسة الثانوية في عام 1965.

بعد عام من ذلك، سافر إلى بريطانيا بصحبة أحد أبناء عمومته، الشيخ محمد بن خليفة آل مكتوم، لدراسة اللغة الإنكليزية حيث إلتحق بمدرسة بيل للغات في كامبرديج.

الشيخ محمد بن راشد مشهور بولعه بالخيول

وقد أتاحت له دراسته في معهد اللغات في بريطانيا فرصة الإحتكاك بزملاء على مقاعد الدراسة من مختلف أنحاء العالم، وهو ما فتح عينيه على ما ينطوي عليه العالم من آفاق تعددية رحبة.

وبعد انتهائه من دراسة اللغة الإنكليزية، التحق الشيخ محمد بكلية مونز العسكرية البريطانية في آلدرشوت حيث أنهى دورة تدريبية استغرقت ستة أشهر.

رياضات تراثية

وتلقى الشيخ محمد منذ نعومة أظفاره، شأنه في ذلك شأن غالبية أقرانه من آل مكتوم ومن أبناء علية القوم في منطقة الخليج عموما، دروسا في ألوان مختلفة من الرياضة العربية التراثية مثل الصيد بالصقور، وركوب الخيل.

كما اغتنم فرصة وجوده في بريطانيا لكي يواكب عن كثب عالم الرياضة في بريطانيا، وخصوصا الرياضات التي تمت إلى الفروسية بصلة.

ورغم اهتمامه برياضات أخرى، مثل كرة المضرب أو التنس وكرة القدم، إلا أن الفروسية تعتبر رياضته المفضلة. وقد توج شغفه بالخيول في تأسيسه لاسطبلات جودولفين عام 1994.

شؤون الحكم والسياسة

هموم السياسة وشؤون الحكم هي أمور لازمت الشيخ محمد منذ أن فتح عينيه على الدنيا.

ففي منزل آل متكوم في منطقة الشندغة في دبي شب الشيخ الصغير وهو يراقب عن كثب جده، الشيخ سعيد، ووالده وهما يديران أمور البلاد وشؤون الحكم.

لقد كان جده يقيم مجلسه على مقاعد خشبية على مقربة من بوابة البيت، وكان محمد غالبا ما يُشاهد بصحبة جده في هذه المجالس.

وواكب عن كثب تبلور مشروع تشكيل دولة الإمارات العربية المتحدة، منذ النواة الأولى التي تمثلت بإنشاء مجلس حكام الإمارات المتصالحة، والتي تبعتها الاتفاقية الاتحادية التي عقدت بين حاكم أبو ظبي السابق الشيخ زايد بن سلطان وحاكم دبي السابق الشيخ راشد في 18 شباط/فبراير 1968 والتي يمكن القول إنها شكلت الخطوة العملية الأولى في سبيل إقامة دولة الإتحاد.

ولعل تلقي الشيخ محمد لتدريبه العسكري في بريطانيا هو الذي حدا بوالده إلى إسناد رئاسة جهاز الشرطة والأمن العام في إمارة دبي في 1 تشرين الثاني/نوفمبر 1969 له، ليكون هذا المنصب أول منصب حكومي يتولاه.

وفي 2 كانون الأول/ديسمبر 1971، شهد قصر شاطيء الجميرا في دبي والتابع للشيخ راشد حفل التوقيع على أول وثيقة دستورية مؤقتة تؤسس لقيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة.

ووقع الوثيقة حكام كل من أبو ظبي، ودبي، والشارقة، وعجمان والفجيرة، وولي عهد أم القيوين ممثلا والده حاكم الإمارة.

وفي الأيام التي تلت تشكيل دولة الاتحاد عُهِدت إلى الشيخ مكتوم مهمة تشكيل أول مجلس وزاري للدولة، فأسند إلى شقيقه محمد منصب وزير الدفاع، ليصبح بذلك أصغر وزير للدفاع في العالم في ذلك الحين.

ومن بين أبرز القرارات التي أشرف عليها من موقعه كوزير للدفاع، القرار بمشاركة قوات عسكرية إماراتية في التحالف الذي قادته الولايات المتحدة لإخراج القوات العراقية من الكويت إثر الغزو العراقي للكويت في 2 آب/أغسطس 1990.

وكانت هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها قوات إماراتية في عمليات عسكرية.

في مسيرة الإعمار والتنمية

بدأت مسيرة تحول دبي إلى مركز تجاري وسياحي ذي مكانة دولية في عهد الشيخ راشد، الذي غالبا ما كان ينيط الكثير من المسؤوليات المتعلقة بالمشاريع التنموية بأولاده.

ومن بين المهام التي أوكلها راشد إلى ابنه محمد مهمة إنشاء حوض دبي الجاف، ورئاسة لجنة إدارة مطار دبي الدولي، ومسؤولية شركة بترول دبي، التي كانت تعتبر العصب الرئيسي لاقتصاد الإمارة.

وبعد وفاة الشيخ راشد في عام 1990، تولى الشيخ مكتوم الحكم خلفا له. وما لبث الحاكم الجديد أن أصدر مرسوما في 4 آذار/مارس 1995 يعلن فيه اختياره الشيخ محمد لولاية العهد.

وأتاح له توليه لولاية العهد أمر توسيع دائرة صلاحياته ودوره الذي كان يلعبه في تصريف الكثير من الشؤون اليومية للحكم والدولة ومسيرة التنمية في البلاد، بحيث بات يعتبر في نظر الكثيرين الحاكم الفعلي في دبي.

وهكذا، فقد واصل من موقعه الجديد كولي للعهد مساعيه الرامية لتحويل دبي إلى نقطة جذب واستقطاب للسياحة ذات مقاييس عالمية. فأعلن في نهاية عام 1995 عن ولادة مهرجان دبي للتسوق والذي تمتد فعالياته التي تقام تحت شعار "عالم واحد. عائلة واحدة" ما بين الرابع من كانون الثاني/يناير والرابع من شباط فبراير من كل عام.

ودفع الشيخ محمد بقوة في اتجاه دخول إمارة دبي في الآفاق الرحبة التي يفتحها الاقتصاد الرقمي الجديد، وذلك من خلال إطلاق مشاريع من قبيل مشروع حكومة دبي الإلكترونية، ومدينة دبي للإنترنت، ومدينة دبي للإعلام.

وبتوليه الآن مقاليد الحكم في دبي، فإنه من المتوقع له أن يواصل مساعيه الرامية إلى الإرتقاء بدبي كمركز مالي وتجاري وسياحي عالمي بوتيرة أسرع من أي وقت مضى.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com