Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الإثنين 28 نوفمبر 2005 18:32 GMT
الاخوان: "الاسلام هو الحل" ليس شعارا دينيا

محمد طه
بي بي سي- طنطا

شعار ام تعبير عن واقع؟

قال قيادي في جماعة الاخوان المسلمين ان شعار الاسلام هو الحل ليس شعارا دينيا وانما هو شعار يفي بحقيقة ان الاسلام يعالج كل مشكلات الحياة.

وقال في حديث مع بي بي سي "(نحن) لا نستخدم شعارات دينية. شعار الاسلام هو الحل ليس شعارا دينيا انما هو شعار يفي بحقيقة ان الاسلام هو الذي عالج كل مشكلات الحياة".

وردا على ان الاخوان المسلمين ليس لهم برنامجا واضحا في الانتخابات قال لاشين ابو شنب عضو مكتب الارشاد بجماعة الاخوان المسلمين "تلك اكاذيب. ان برنامجنا برنامج حافل وقد اعلناه وهو واف بكل الالوان التي تريدها حياتنا ويريدها مجتمعنا."

وفازت جماعة الاخوان المسلمين حتى انتهاء الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية في مصر بـ76 مقعدا وهو عدد غير مسبوق لها في البرلمان المصري في الوقت الذي فاز الحزب الوطني بعدد 166 مقعدا الامر الذي يثير جدلا واسعا حاليا في مصر حول قوة الاسلام السياسي كقوة معارضة رئيسية في مواجهة الحزب الوطني الحاكم في الوقت الذي شهدت جميع الاحزاب الرسمية تراجعا كبيرا في الانتخابات و فقد ابرز رموزها مقاعدها ومن بينهم ايمن نور زعيم حزب الغد و خالد محي الدين زعيم حزب التجمع.

وقال ابو شنب "صعود الاخوان المسلمين طبيعي. والاخوان المسلمون ارادوا مشاركة لا مغالبة ولو اردنا المغالبة لوصلنا اليها".

وتابع قائلا "لكننا لا نريد المغالبة حتى لا نثير من لا يحبون الاسلام او استمرار مسيرته".

وارجع ابو شنب اقبال الناخبين على اختيار مرشحي الحزب الوطني الحاكم الى ان "عاطفة الناس مع الاسلام والشعب المصري طبيعيته متدينة. ولذلك اي دعوة باسم الاسلام تلقى فيه مجالا واسعا من التأييد."

وسادت اعمال بلطجة واسعة في الجولة الثانية من الانتخابات مما اسفر عن وقوع العشرات من المصابين واغلاق سلطات الامن للكثير من اللجان ومنع التصويت فيها بدعوى حفظ الامن.

ويتهم الحزب الوطني افراد جماعة الاخوان المسلمين بممارسة البلطجة في بعض اللجان والاحتشاد امام اللجان ومنع الناخبين من الدخول.

ونفى ابو شنب ذلك قائلا "نحن لا نقابل البلطجة بالبلطجة ولو كنا كذلك لما تصرفوا معنا هذا التصرف...اغلقت لنا في طنطا اربعة لجان (لنا فيها تكتل من الاصوات) ورغم ذلك جاء الفارق بين (مرشح الاخوان) الاستاذ محمد العزباوي واحمد شوبير (لاعب الكرة السابق ومرشح الحزب الوطني) الف صوت وهذه اللجان الاربعة كانت تفي بأكثر من اربعة الاف صوت. ولوكنا نقابل البلطجة ببلطجة لما كان ذلك واقعا."

كما يتهم الحزب الوطني جماعة الاخوان بحشد انصار لها من خارج المحافظات التي تجرى فيها الانتخابات للاحتشاد امام اللجان.

وقال ابو شنب "نحن نستعين..باخواتنا واحبابنا ومن يأتون من خارج المحافظة لم يأت ليعين ولكن ليتعرف على نتائج الانتخابات. والاخوان المسلمون متآخون في كل امر من الامور."

"بعيد عن الاسلام"

من ناحيته، قال قيادي في الحزب الوطني الحاكم ان استخدام جماعة الاخوان المسلمين لشعار الاسلام هو الحل في الانتخابات بعيد عن الاسلام كما انه امر غير منضبط.

وقال الدكتور عبد الحميد نوير امين عام الحزب الوطني في محافظة الغربية لبي بي سي: "هذا شئ غير منضبط وبعيد عن الاسلام" في اشارة منه لاستخدام الجماعة للشعار في الانتخابات.

واعتبر نوير ان الجماعة تزج بالدين في عملية بها الكثير من التكتيكات السياسية والصراعات .

وارجع الصعود الحالي لجماعة الاخوان المسلمين وقلة عدد المقاعد التي يحصل عليها الحزب الوطني في العادة بالانتخابات الى مناخ الديموقراطية

وفازت جماعة الاخوان المسلمين حتى انتهاء الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية في مصر بـ76 مقعدا وهو عدد غير مسبوق لها في البرلمان المصري في الوقت الذي فاز الحزب الوطني بعدد 166 مقعدا الامر الذي يثير جدلا واسعا حاليا في مصر حول قوة الاسلام السياسي كقوة معارضة رئيسية في مواجهة الحزب الوطني الحاكم في الوقت الذي شهدت جميع الاحزاب الرسمية تراجعا كبيرا في الانتخابات و فقد ابرز رموزها مقاعدها ومن بينهم ايمن نور زعيم حزب الغد و خالد محي الدين زعيم حزب التجمع.

وارجع نوير ظاهرة صعود جماعة الاخوان المسلمين لمناخ الديموقراطية في البلاد وقال "الجميع شعر بأمن وأمان في العملية الانتخابية."

وتابع قائلا "المناخ مفتوح بدليل وجود وجوه كثير جدا خرجت من تحت الارض لم نكن نعلم عنها شيئا ولا حتى وضعناها في الحسبان..منها اسماء كثير مما يسمى بجماعة الاخوان المسلمين."

واعتاد الحزب الوطني ضم الاعضاء الذين انشقوا على الحزب وقرروا نزول الانتخابات كمستلقين على خلاف اختيار الحزب في البداية لتكتمل له تحقيق الاغلبية التي كاد ان يفقدها اذا اعتمد في المقاعد التي يحصل عليها على من اختارهم الحزب ليكونوا ممثلين له في الانتخابات حيث لم ينجح من هؤلاء العدد الذي يحقق له الاغلبية في البرلمان. وذلك سبب في اختلاف الروايات الخاصة بعدد المقاعد التي حصل عليها الحزب الوطني حيث تقول الصحف المصرية الرسمية 205 مقعدا.

وكان مسؤولين كبار في الحزب قد قالوا في وقت سابق ان اي شخص سيشارك في الانتخابات على خلاف رغبة الحزب سيفصل من الحزب لكن نوير قال ان الحزب لا يلفظ ابناءه الذين احتكموا الى الجماهير وفازوا.

وقال نوير "الكثير من ابناءنا الذين لم يوفقوا في المجمع الانتخابي( الجهة التي تختار مرشحي الحزب الوطني) كانوا يروا انهم الاحق".

ويعتبر الحزب الوطني اي شخص كان عضوا ف يالحزب الوطني ينضم الى حزب معارض فهذا يسميه منشق وهذا لا يسمح له على الاطلاق بالعودة الى الحزب.

واوضح نوير "اما من يسير على مبادئنا ويتمسح فينا ويقترب منا ثم ينجح ..فهو ابن الحزب. نحن لا نلفظ ابنائنا..اذا احتكم الى الجماهير ونجح. مثل هذا نحن لا نصد الابواب امامه."

واتهم شهود عيان امام لجان الانتخابات خاصة في منطقة قحافة بمدينة طنطا وفي سبرباي المجاورة الحزب الوطني بتسخير "بلطجية" لترويح الناخبين خاصة في معاقل جماعة الاخوان المسلمين على على تحصل على الاصوات في تلك المواقع.

لكن الحزب الوطني يتهم الاخوان المسلمين بالسيطرة على اللجان او ما اسماه نوير "بركوب اللجان" عن طريق احضار انصار لهم من محافظات اخرى والاحتشاد امام اللجان في حشود كبيرة تمنع الناخبين من دخول اللجان وقال نوير "تعلمياتنا الا يدخل رجال الحزب الوطني في مشاجرات ومشاحنات."

ولم ينكر نوير احتكاك اعضاء الحزب الوطني في بعض الاوقات قائلا "لابد انه في وقت من الاوقات يفقد الانسان صبره ويحتك."




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة