Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: السبت 20 نوفمبر 2004 00:25 GMT
سهى تحصل على الملف الطبي لعرفات
شاهد واسمع

مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


مات عرفات بعد فشل في وظائف الاعضاء

قال محامي ارملة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات إن السلطات الفرنسية سلمت سهى عرفات ملفه الطبي.

واضاف أنها تدرس حاليا ما إذا كانت ستنشر المعلومات الواردة فيه.

وقال المحامي جان ماري بروغوبورو إن الملف سلم إلى سهى عرفات خلال زيارة قامت بها إلى المستشفى العسكري الذي مات فيه عرفات قبل اكثر من اسبوع.

وكانت السلطات في باريس قد ألمحت سابقا إلى نيتها تسليم ابن اخت عرفات ناصر القدوة نسخة من الملف.

وبموجب القوانين الفرنسية يجب أن يسلم الملف إلى اسرته المباشرة فقط.

ولم يتم حتى الآن الاعلان عن السبب الذي اïى إلى موت عرفات، وهو ما شجع على ظهور الاشاعات في العالم العربي.

وكان المسؤولون الفرنسيون قد رفضوا الكشف عن سجل عرفات الطبي.

وقالوا إن قانون حماية الخصوصية الفرنسي يمنعهم من كشف أي تفاصيل عن الحالة الصحية إلا لأقاربه.

لكنها وافقت على تسليمه لمندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة وابن أخت عرفات، ناصر القدوة.

إلا أن المسؤولين الفرنسيين أكدوا مرارا عدم صحة الشائعات بهذا الخصوص وأشاروا إلى قوانين حماية الخصوصية التي تمنعهم من إعلان سبب الوفاة.

وقال وزير الشؤون الخارجية الفلسطيني، نبيل شعث، إن القدوة سوف يصل إلى باريس لتقديم طلب رسمي بهذا الخصوص، وأكد شعث أن طلب القدوة سوف يكون فقط بصفته الشخصية وليس الرسمية.

ولم يتضح ما إذا كانت سهى، زوجة عرفات، قد وافقت على إطلاع القدوة على الملفات كما أنه لم يتضح ما إذا كانت موافقتها ضرورية.

موقف صعب

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الفرنسية، جان فرانسوا بيرو، لوكالة الأنباء الفرنسية: "نحن نتوقع استلام هذا الطلب وسوف نجيب عليه بشكل إيجابي".

ويقول مراسلون إن الكشف عن السجلات الطبية لناصر القدوة سيحل معضلة دبلوماسية صعبة وجدت الحكومة الفرنسية نفسها فيه.

ولا يحدد القانون الفرنسي درجة القرابة المطلوبة لكي يتم الكشف عن السجلات الطبية للمريض.

وسيحق لأقارب عرفات أن يقرروا إذا ما كانوا سيكشفون عن سجلاته الطبية أم لا.

وقال الوزير الفلسطيني حسن أبو لبدة يوم الخميس إن "التقرير الطبي الكامل للرئيس عرفات يعد وثيقة تاريخية للشعب الفلسطيني."

وأضاف "سنحصل على التقرير وستتخذ السلطة الفلسطينية القرارات اللازمة، بما في ذلك إطلاع الشعب الفلسطيني على التفاصيل الكاملة للتقرير."

وتقول جريدة لوموند الفرنسية اليومية إن الأطباء المعالجين لعرفات يعتقدون أنه مات نتيجة إضطراب في عملية تخثر الدم يسمى "التخثر الوعائي المتناثر" ويسبب وجود تجلطات متفرقة داخل الأوعية الدموية.

لكن ما أكده المسؤولون الفرنسيون كان قليلا للغاية.

وفي أثناء مرضه استبعد الأطباء الفرنسيون إصابة عرفات بسرطان الدم (اللوكيميا) وقالوا إن عرفات يعاني من انخفاض في عدد الصفائح الدموية وارتفاع في عدد خلايا الدم البيضاء.

وهذه الأعراض تصاحب عددا من الأمراض منها السرطان والالتهاب الرئوي وأمراض الدم.

ونقل بعض الصحفيين الفرنسيين عن مصادر قولها إن الزعيم الفلسطيني كان مصابا بتليف في الكبد وهو ما يمكن أن ينتج عن عدة أمراض من بينها التهاب الكبد الوبائي.

وكان عرفات قد نقل من رام الله إلى باريس بعد أن تدهورت حالته الصحية حيث أدخل إلى مستشفى بيرسي العسكري يوم 29 من أكتوبر/تشرين الأول ودخل في غيبوبة عميقة بعد عدة أيام.

وكان الرئيس الفلسطيني قد توفي في الحادي عشر من نوفمبر/تشرين الثاني بسبب فشل في وظائف الأعضاء الداخلية.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
بالفيديو والصور | تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة