BBC News Sport World Service Weather A-Z Index

آخر التطورات
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
الموقف الدولي
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
شاهد عيان
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
مجلس الحكم الانتقالي
arrow
بول بريمر
arrow
جيريمي جرينستوك
arrow
الجنرال جون ابي زيد
arrow
شيعة العراق
arrow
صدام والعراق
arrow
تدمير التراث العراقي
arrow
تم آخر تحديث في الساعة 05:39 بتوقيت جرينتش الجمعة 22/08/2003

الجامعة العربية مستعدة لاستضافة اجتماع بشأن الدستور العراقي الجديد

أعضاء من مجلس الحكم الانتقالي العراقي
مجلس الحكم الانتقالي حاول ضم مختلف مكونات المجتمع العراقي

قال نائب الأمين العام للجامعة العربية احمد بن حلي الخميس إن الجامعة مستعدة لاستضافة اجتماع لممثلي الفصائل العراقية المختلفة بهدف الإعداد لوضع مسودة الدستور العراقي الجديد.

وكان أعضاء مجلس الحكم العراقي المؤقت قد قالوا الأسبوع الماضي إنهم رفضوا دعوات للاجتماع بالأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى لأنهم يريدون أن يمثلوا في الاجتماع كمجلس للحكم وليسوا كأفراد.

يذكر أن الجامعة العربية لم تعترف مطلقا بمجلس الحكم العراقي المدعوم من الولايات المتحدة، كما أنها رفضت طلبات أمريكية بأن ترسل الدول العربية قوات للعراق.

جولة خليجية

من ناحية أخرى أعلنت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن مجلس الوزراء السعودي المصغر التقى بوفد من أعضاء مجلس الحكم الانتقالي العراقي الخميس، عقب وصولهم للمملكة في زيارة تستمر يومين.

وكانت المملكة العربية السعودية قد أعلنت عن قبولها استقبال وفد من مجلس الحكم الانتقالي في العراق يقوم حاليا بجولة خليجية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن متحدث رسمي باسم وزارة الخارجية السعودية قوله: "بالتوافق مع الموقف العربي، قبلت السعودية طلبا من أعضاء مجلس الحكم العراقي لزيارة المملكة".

وقالت الرياض إنها اتخذت قرارها هذا على أساس قرار مجلس الأمن الدولي الصادر الخميس الفائت الذي رحب بتشكيل مجلس الحكم في العراق.

ورأى الناطق أن المجلس يمثل شرائح واسعة من الشعب العراقي ويعتبر "خطوة هامة نحو مساعدة الشعب العراقي على تشكيل حكومة ستحظى باعتراف المجتمع الدولي".

ويقوم الوفد، الذي يرأسه الرئيس الحالي للمجلس إبراهيم الجعفري، حاليا بجولة خليجية شملت حتى الآن قبل السعودية كل من الإمارات العربية المتحدة، وعمان، والبحرين، والكويت، وكلها دول أعضاء في مجلس التعاون الخليجي.

وأثناء زيارته إلى الإمارات، الاثنين، التقى الوفد بولي عهد أبو ظبي، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية إن الشيخ خليفة أعرب عن تأييد بلاده لجهود المجلس في تحقيق طموحات الشعب العراقي في استعادة الأمن والاستقرار إلى البلاد، وتشكيل حكومة عراقية وصياغة دستور جديد للبلاد.

وقد مارست الولايات المتحدة ضغوطا على الحكومات العربية لكي تعلن تأييدها للمجلس الانتقالي المؤلف من 25 عضوا، والذي يرمي إلى تمهيد الطريق أمام إجراء انتخابات عراقية لا يتوقع لها أن تجرى قبل عام من الآن.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق