BBC News Sport World Service Weather A-Z Index

آخر التطورات
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
الموقف الدولي
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
شاهد عيان
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
مجلس الحكم الانتقالي
arrow
بول بريمر
arrow
جيريمي جرينستوك
arrow
الجنرال جون ابي زيد
arrow
شيعة العراق
arrow
صدام والعراق
arrow
تدمير التراث العراقي
arrow
تم آخر تحديث في الساعة 14:08 بتوقيت جرينتش الثلاثاء 08/07/2003

هجوم على مركز للشرطة في بغداد

مجهولون هاجموا مركز الشرطة في حي الشعب

هاجم مسلحون مجهولون ليلة أمس مركزا للشرطة في حي الشعب شمال العاصمة بغداد ما أدى إلى إصابة شرطيين عراقيين.

وقال مسؤولون أمريكيون إن المهاجمين ألقوا قنابل يدوية في المركز الذي تجرى فيه لأفراد في الشرطة العراقية الجديدة. ولم تذكر أي إصابات في صفوف العسكريين الأمريكيين

من جهة أخرى أعلنت وزارة الدفاع البريطانية اليوم أن جنديا بريطانيا تعرض لإطلاق النار عليه في جنوب العراق.

وأوضحت الوزارة أن مسلحين أطلقا النار على الجندي مما أدى إلى إصابته بجروح بفخذه مما تطلب نقله إلى مستشفى ميداني.

وكان الجندي ضمن دورية تقوم بواجبها في الضاحية الشمالية من مدينة البصرة، يوم الأحد عندما هاجمها قناصان.

يذكر أن ستة بريطانيين من الشرطة العسكرية قد قتلوا الشهر الماضي في هجوم شنه مسلحون في بلدة المجر الكبير التابعة لمحافظة العمارة في جنوب شرقي العراق.

موظفو الداخلية

في هذه الأثناء أعلن المسؤول الأمريكي المكلف بتسيير شؤون وزارة الداخلية العراقية، برنارد كيرك، في مؤتمر صحفي في بغداد اليوم انه على جميع منتسبي الوزارة العودة الى وظائفهم وتسجيل حضورهم قبل 22 من الشهر الجاري وإلا اعتبروا مفصولين من تلك الوظائف.

وأضاف المسؤول الأمريكي انه تجري حاليا عملية اعادة تنظيم كبيرة للوزارة حيث ألغيت ست دوائر وأقسام كانت تحت الاشراف المباشر لوزير الداخلية السابق،كانت تستخدم حسب قوله في ملاحقة وتهديد واستجواب الموظفين الحكوميين لاعتبارات سياسية.

وعن مشكلة تسلح العراقيين وما يشكله ذلك من عائق أمني، قال المسؤول الأمريكي ان سلطات التحالف "ليست بصدد نزع الاسلحة الشخصية، وأما من يريد الاحتفاظ بسلاحه الشخصي فعليه الحصول على ترخيص بذلك".

كما طالب كيرك جميع أصحاب السيارات العراقيين بضرورة رفع أصباغ واوراق التضليل من نوافذ سياراتهم لانها تشكل خطرا امنيا على قوات الشرطة العراقية وقوات التحالف. ووضع حدا أقصى هو 22 من هذا الشهر للامتثال لهذا الامر وفي حال عدم الانصياع سيتم احتجاز السيارة المخالفة.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق