BBC News Sport World Service Weather A-Z Index

arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
arrow
تم آخر تحديث في الساعة 18:38 بتوقيت جرينتش الأربعاء 18/12/2002

مصرية تطلق زوجها بسبب "إدمانه" على الإنترنت

إمرأة مصرية تمر من أمام لوحة عليها علم مصر ويد تسحب خاتم الزواج من إصبع
المرأة المصرية تمارس حقها في الطلاق وفقا لقانون الخلع أمام المحاكم

أصدرت محكمة مصرية في القاهرة حكما بالطلاق لصالح امرأة كانت اشتكت من أن زوجها "مدمن" على الإنترنت، وفقا لما ذكرته صحيفة الجمهورية الحكومية في عددها الصادر اليوم.

وجاء الحكم الصادر عن محكمة الأحوال الشخصية المصرية وفقا لقانون صادر في آذار/مارس من عام 2001 يسهل للمرأة أمر الحصول على حكم بالطلاق شريطة أن تتخلى الزوجة عن حقوقها في مؤخر الصداق وأن تعيد لزوجها ما كان قد دفعه لها من مهر لدى عقد قرانهما.

وأبلغت المرأة المحكمة بأن زوجها يمضي 14 ساعة في اليوم على الإنترنت، وأنه يزور المواقع الخليعة بشكل خاص، وهو ما جعل من حياتهما الزوجية مستحيلة، وفقا لما ذكرته الصحيفة.

وبعد محاولة لإجراء مصالحة بين الزوجين، في الفترة التي يحددها القانون بثلاثة أشهر، فإن المحكمة أجازت للمرأة أن تطلق زوجها.

يذكر أنه منذ أن أُقر قانون طلاق الخلع في آذار/مارس من عام 2000، فإنه قد تم التقدم بعدد إجمالي من قضايا الطلاق يبلغ 11,714 قضية أمام المحاكم المصرية في أكبر ست محافظات في مصر، ومعظم هذه القضايا تقدمت بها نسوة في مدينتي القاهرة والإسكندرية، وذلك وفقا لأرقام إحصائية صادرة عن مركز المساعدة القانونية للنساء.

وقد تم إصدار 220 قرارا بطلاق الخلع لصالح زوجات في عام 2000 ولكن ليس هنالك أرقام إحصائية بعد عن القرارات الصادرة في السنوات التالية.

 ارسل هذا الموضوع إلى صديق